الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاختلافات بين معاجين الأسنان
رقم الإستشارة: 247117

1877 0 296

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

عندي سؤال يتكون من شقين:
1- هل معاجين الأسنان تختلف من حيث الفاعلية لتبييض الأسنان أم أنها سواء؟ إذ يلاحظ في سعرها اختلاف كبير، وهل فعلاً أن المعجون فائدته تنحصر فقط على تسهيل تحريك الفرشاة؟ وإذا كان ثمة فرق بين معجون لآخر أرجو أن تدلوني على معجون فعال.

2- ثمة طريقة بدائية لتبييض الأسنان وذلك عن طريق طحين الفحم (الرماد) هل فيه ضرر على الأسنان؟

وشكراً.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Bdr حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

هناك أنواعٌ عديدة من معاجين الأسنان، والاختلاف الرئيسي فيها يعتمد بصورةٍ عامة على ثلاث أو أربع اختلافات، منها نسبة الفلور في كل نوع، والفلور من العوامل التي تمنع تآكل الأسنان، وتحمي من التسوس، وبعض الأنواع تحتوي على نسبةٍ أعلى من الفلور.

الاختلاف الثاني في نسبة تركيبات أملاح الكالسيوم، وتُساعد في التخلص من الرواسب، وتنظيف الأسنان، والمساعدة في تبييضها.

أما الاختلاف الثالث، فهي التي تحتوي على مطهرات للفم للتخلص من البكتيريا، ومنع الالتهابات والروائح من الأسنان.
الاختلاف الرابع، فهو عن التركيبات التي تحتوي على مواد تُساعد في التخفيف من التحسس في الأسنان، وعند عامة الناس لا يحتاج الأمر إلى استخدام أنواعاً معينة من المعجون، إلا إذا كانوا يُعانون من مشاكل في الأسنان، فمن الأفضل أن يعرضوا الأمر على طبيب متخصص حتى يصف لهم النوع الأمثل لمشاكلهم.

أما التركيبات التي يستخدمها الكثير لتبييض الأسنان، فقد كانت تستخدم في السابق بكثرة ولها فعالية، إلا أنه يجب الحذر عند من يُعانون من مشاكل اللثة وكثرة الالتهابات.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً