الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دخلت تخصص الطب وفي السنة الثانية والدي غير رأيه!
رقم الإستشارة: 2472381

569 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عمري 20، ولا أستطيع الزواج لأسباب صحية خاصة في مراحل المدرسة كنت أحب مادتي علوم الأحياء واللغة الإنجليزية، كنت أرغب بدراسة الطب، لكن نظرًا للرواتب المتدنية، والمعاملة السيئة للأطباء في الأردن أردت دراسة اللغة الإنجليزية، وبهذا أجني قدراً جيدًا من المال إلا أن والدي وعدني أنه سيسمح لي بالاختصاص بالخارج حيث إن من يتخصص بالخارج يتوظف بسرعة براتب عال، ويعامل باحترام، وقد دخلت تخصص الطب، الآن وبعد وصولي آخر فصل في السنة الثانية والدي غير رأيه، و قال إن هذا خطر، وأنا لا ألومه فهو خائف عليّ لكن أستطيع الذهاب إلى تركيا فهي بلد مسلمة، إلا أنه يرفض فكرة الاختصاص خارجياً كليا، ويرفض أن أدرس تخصصا آخر، لدي امتحان بعد بضعة أيام ولم أدرس بعد؛ أشعر أنه لا مستقبل لي، وأرغب بالانتحار، أرغب بشدة بجعل والدي يندم لأنه كذب علي، هو فخور أنني أدرس الطب في حين أني حزينة، وأبكي كل يوم، و أتمنى الموت
ماذا أفعل؟ هل يجوز لي الهرب وحدي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ لوسي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن هربت فإنه سيكون مجرد هروب نفسي مؤقت، وليس هروبا من المشكلة، بل ستقعين في مشاكل أكثر، لذلك فالأفضل هو مواجهة مشكلتك ودراستها وووضع حلول مناسبة لها.

أنت في مقتبل حياتك الأكاديمية، وستواجهك تحديات عديدة، ولا بد أن تصمدي، وكلما استطعت أن تنتصري على هذه المشكلة أو تلك، ستخرجين من هذه المعركة أقوى من ذي قبل.

دعينا نبدأ بمشكلة التخصص الأكاديمي، حيث تفضلت بذكر محبتك لتخصص الأحياء واللغة الإنجليزية، ولاحقا الطب، لكن لم يتسير لك بيئة داعمة للدراسة، سواء بعدم توفر البلد المناسب أو الدعم النفسي من قبل الوالد..
في مثل هذه الحالة يمكنك إعادة فحص خياراتك في الرغبات الجامعية الأخرى، حيث في العادة تقومين بملء استمارة الرغبات عند التسجيل الجامعي، فتختارين عددا من التخصصات بالترتيب، فلو سألت نفسك سؤالا: ما هو التخصص الذي يلي تخصص اللغة الإنجليزية والأحياء والطب؟ وهل هذا التخصص ظروفه متاحة، بحيث يمكنك دراسته ببلدك وبموافقة وتشجيع من الوالد؟

الخيار الآخر: أن تلجئي إلى تغيير قناعة الوالد، وذلك بأن تبحثي عن شخص مؤثر في الأسرة يعمل على إقناعه، كوالدتك أو أحد أعمامك، أو أحد إخوانك إن كان لك إخوة أو أخوات..

خيار ثالث وهو فيما إذا لم ينجح الخياران الأولان، هل هناك قنوات بديلة للتعلم والعمل، ولو على مشاريع أونلاين؟ في الواقع ليست الحياة محصورة في الدراسة الجامعية داخل الحرم الجامعي، هناك توجه قديم وزاد في الفترة الأخيرة نحو التعلم الإلكتروني أونلاين، ربما لا تزال المنطقة العربية -نوعا ما- غير مهيئة جيدا لهذا النوع من التعلم، لكن الجهود قائمة على توسيع رقعة هذا النوع من التعلم، خاصة بعد جائحة كورونا الأخيرة ولجوء وزارات التعليم إلى تقديم هذا النوع من التعليم للطلاب، وبلا شك سيكون الأمر لاحقا بعد كورنا ليس كما قبله!

كثير من وظائف المستقبل سيتم إنجازها من المنزل، وأتمتة الحياة -أي التشغيل الآلي- تزداد يوما بعد آخر، وصناعة السيارات على سبيل المثال جزء كبير منها صارت على أيدي الروبوتات، وحديثا سيتم الاستغناء عن سائقي الأجرة البشريين، لتتولى السيارة قيادة ذاتها روبوتيا!

مشكلتك تحتاج إلى أداتين هامتين:
الأولى: التركيز.
الثانية: التوكل على الله تعالى، والإلحاح بالدعاء والتقرب بصلاة التطوع والصبر، (واستعينوا بالصبر والصلاة) ..

ثقي بأن مشكلتك يمكن حلها، ولكنها تحتاج لشيء من هدوء البال، وإعادة التفكير، وسؤال من تثقين به حولك، وسوف تجدين أبوابا مفتوحة وخيارات متنوعة إن شاء الله تعالى.

نحن نعلم تماما بأن (الأفكار الانتحارية) هي رد فعل لهذا الظرف الذي تمرين به، لذلك لا تقعدي وحدك، وحاولي أن تختلطي بالمجتمع المحيط حولك، وإذا شعرت بموجة اكتئاب زائدة فيمكنك اللجوء إلى الطبيب النفسي فورا، أو أقرب قسم طوارئ لديكم.

ليس المطلوب أن يشعر والدك بالندم! لأن هذا لن يفيدك شيئا، ولن يجلب لك شهادة التخصص الذي ترغبين، ولكن من المهم ان يشعر والدك بالامتنان العميق لتقديرك وتفهمك، وذلك بأن تقابلي السيئة بالحسنة، وأن تعامليه لوجه الله تعالى، فهذا جزء من حقه كوالد.

نسأل الله تعالى لك التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: