الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أرجو الإفادة بعلاج للحكة وألم الشرج.
رقم الإستشارة: 2481404

1276 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب 39 سنة، أعاني من شرخ شرجي وناسور حسب تشخيص الطبيب المعالج، إلا أنني أحس بحالة من الحكة في فتحة الشرج، وقد يكون مصاحبا لألم الشرخ، وقد لا يكون هناك ألم من الشرخ.

كما أحس أثناء الليل بوجود شيء كالبلغم في حلقي والبلعوم، وأحاول إخراج البلغم ولكن بلا جدوى، وإن لم يكن بلغما أشعر أحيانا بصعوبة في التنفس، خاصة في الليل، مع العلم أنني أعاني من القولون العصبي، وعسر الهضم، وزيادة مفرطة بالوزن.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الإمساك المزمن يمثل السبب الرئيسي لأمراض الشرج مثل الشرخ الشرجي والبواسير، ولذلك يجب علاج الإمساك لكي يتم علاج الشرخ الشرجي بعد ذلك، والملاحظ أنك تعاني من قولون عصبي ومن سمنة مفرطة، وقد تم الإجابة في استشارة سابقة برقم 2480532 عن أفضل برنامج تخسيس، وهو نظام الصيام المتقطع مع الوصول إلى صفر سكر، وقليل جدا من النشويات والمخبوزات.

وسوف يتم تجربة هذا النظام في شهر رمضان المبارك، بشرط البعد تماما عن الحلويات والعصائر، وكل ما يدخل السكر في تكوينه، وسوف تجد نتائج مبهرة فيما يخص الوزن -إن شاء الله- ويمكنك للتخفيف من أعراض الإمساك والقولون، تناول ملعقة من الصمغ العربي، مع ملعقة من بذور الشيا chia seeds على كوب من الماء.

ويمكن لعلاج القولون تناول الزبادي خصوصا اليونانية الذي يحتوي على بروبيوتك probiotic، مع شرب المزيد من الماء، ومضغ أوراق النعناع الطازجة وبلعها، أو عمل عصير من أوراق النعناع والريحان والليمون، وقطع صغيرة من اللحاء الداخلي لأوراق نبات الصبار، وتحليه ذلك المشروب ببعض العسل، وله فوائد كبيرة في النخلص من الغازات ومن الإمساك -إن شاء الله-.

وللعلاج السريع للإمساك يمكنك تناول حبيبات الملين Agiolax ملعقة كبيرة مرتين يوميا، أو تناول أكياس fybogel على كوب من الماء لعدة أيام وللتخفيف من الألم، يمكن وضع كريم lidocaine داخل وخارج الشرج مع تناول حبوب مسكن للألم عند الضرورة مثل بروفين أو فولتارين بعد الأكل.

أيضا يمكنك تناول كبسولات Daflon دافلون 500 مج كبسولتين ثلاث مرات يوميا لمدة 4 أيام، ثم كبسولتين مرتين يوميا لمدة ثلاثة أيام، وبعد ذلك كبسولتين يوميا مرة واحدة لمدة شهرين مع وضع مرهم GTN أو Glyceryl trinitrate rectal ointment، وهو مرهم فعال في علاج الشرخ الشرجي؛ لأنه يساعد في ارتخاء عضلة الشرج دون الحاجة إلى توسيع، ولكن قد يؤدي الإكثار من استعمال هذا المرهم إلى صداع، ولذلك يكفي وضعه مرتين في اليوم فقط، ولا مانع من تناول قرصين باراسيتامول للصداع، أو الألم عند الضرورة.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً