الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم المعدة، شُخِّصَ على أنه التهاب المساريق المتصلب ولم يُفدِ الدواء
رقم الإستشارة: 2481525

537 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

عانيت من ألم في أعلى يمين البطن شعرت به منذ عام ونصف، وأجريت فحوصات وأشعة مقطعية بالصبغة وسونار، وأظهرت التحاليل وجود جرثومة المعدة، وأخذت الأدوية اللازمة وتم الشفاء منها.

كنت أعاني سابقا من الحموضة لفترة طويلة، لكنها اختفت منذ فترة كبيرة تقارب العامين، استمر ألم البطن يأتي على فترات متقطعة وبدرجة متفاوتة، ومنذ شهر تركز هذا الألم في منطقة الزايدة أسفل البطن لليمين، مع أن الألم سابقا كان أعلى يمين البطن، والآن مع أسفل البطن إلى اليسار، وأحيانا أعلى البطن، مع وجود غازات دائما، وتقلصات بصوت عال.

خضعت مرة أخرى للفحوصات ومنها السونار والتحاليل والأشعة المقطعية بالصبغة، عن طريق الوريد والشرب، والتحاليل كلها طبيعية، إلا أن السونار لاحظ وجود غدد ليمفاوية على الأمعاء لتأتي الأشعة المقطعية بتشخيص المرض على أنه التهاب المساريق المصلب، وهذا ما اعتمد عليه الطبيب في التشخيص، حيث كما قال نادرا ما يكتب دكاترة الأشعة التشخيص مباشرة، وبدأت في تناول الكورتيزون بتركيز 9 m يوميا منذ 16 يوم.

أخبرني الدكتور أننا سنأخذ الدواء لشهرين، ومن ثم نرى بعد ذلك، ولا أشعر بتحسن، والألم مستمر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Mohamed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نعتذر عن تأخر الرد على الأسئلة لظروف خارجة عن الإرادة ونرحب بكم في الشبكة الإسلامية إسلام ويب، وندعو الله لكم بقبول الصيام والقيام والطاعات.

هذا المرض النادر التهاب المساريق المتصلب Sclerosing mesenteritis يصيب النسيج الشحمي mesentery الذي يساعد في تثبيت الأمعاء إلى العمود الفقري، وأنسجة البطن المختلفة، ومع التهاب ذلك النسيج يحدث التهابا أيضا في الغدد الليمفاوية التي تسحب رشح الخلايا من تلك المنطقة إلى الدورة الدموية، ويسمى التهاب تلك الغدد mesenteric adenitis

ومن بين أعراض ذلك المرض ألم في البطن وغثيان ونوبات من الإسهال والإمساك، ونقص في الوزن وحمى في بعض الأوقات، ولا يوجد سبب واضح لهذا الالتهاب، ويتم التشخيص من خلال التاريخ المرضي والفحص السريري، وعمل الأشعة المقطعية وأشعة الرنين المغناطيسي، وأحيانا يحتاج الأطباء لأخذ عينة من النسيج لفحصها مجهريا.

وهو التهاب يشبه أعراض التهاب الزائدة الدودية، إلا أن مكانه يختلف وينتقل في أجزاء البطن المختلفة، عكس التهاب الزائدة الدودية الذي يحدث في الربع الأسفل الأيمن من البطن.

والمساريق -كما أسلفنا- هو غشاء الأنسجة الذي يحيط بالأمعاء الدقيقة ويعمل على استقرارها، يحدث المرض عندما يصبح الغشاء ملتهبًا ويتصلب بنسيج ندبي، تحدث معظم تشخيصات التهاب المساريق المصلب عند الأشخاص في منتصف العمر، ولكن يمكن أن تتطور عند الأشخاص في أي عمر، بما في ذلك الأطفال.

والعلاج يشمل تناول حبوب الكورتيزون بجرعات متناقصة تدريجيا حتى لا يؤدي تناول الكورتيزون إلى أي مضاعفات جانبية وقد تصل مدة العلاج إلى شهور بالإضافة إلى العلاج الهرموني من خلال تناول تاموكسيفين، وعادة ما يجمع الأطباء بين دواء الكورتيزون ودواء تاموكسيفين، وقد يتم وصف حبوب أسبرين الأطفال لتجنب تكون الجلطات.

وللتخفيف من أعراض ألم البطن يمكن التعود على عصائر طازجة من النعناع، وتناول الغذاء الصحي والبعد عن التوابل الحارة ووجبات المطاعم والمقليات، وتناول وجبات خفيفة ومتكررة، وتناول الزبادي اليوناني لاحتوائه على البكتيريا النافعة، وندعو الله لك بتمام الشفاء.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً