الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أصبت بمشكلة في المعدة والمريء بعد علاج جرثومة المعدة.
رقم الإستشارة: 2482341

1103 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله.

أشكركم كثيرا على هذا الموقع الرائع والمفيد في جميع نواحي الدنيا والآخرة.

كنت أعاني من رائحة الفم الكريهة منذ مدة طويلة، وبعد الكشف عند عدة أطباء الفم والحنجرة لم يكن هناك أية مشاكل على مستوى الفم أو الحنجرة، إلا أن أحد الأطباء الفم والحنجرة اقترح علي اختبار جرثومة المعدة، فكانت النتيجة إيجابية، رغم أن المعدة كانت جيدة، ولا وجود لأعراض جرثومة المعدة عندي، فذهبت مباشرة إلى اختصاصي الجهاز الهضمي، وبعد اطلاعه على نتائج اختبار جرثومة المعدة، وصف لي دواء pylera وnexium لمدة عشرة أيام.

وبعد شهر من انتهاء العلاج بدأت مشاكل المعدة في الظهور، مثل: صعوبة البلع وارتجاع المريء، وألم في رأس المعدة، وكثرة التجشؤ بعد الأكل، فهل يمكن أن يكون دواء جرثومة المعدة قد سبب نقص حمض المعدة؟ وهل هذا الدواء آمن أو خطير على صحة الإنسان؟
وما سبب ظهور هذه المشاكل في المعدة؟ رغم أن معدتي كانت جيدة قبل استعمال هذا الدواء، والمشكلة العويصة أن رائحة الفم الكريهة لم تختف.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عمر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نعتذر عن تأخر الرد على الأسئلة لظروف خارجة عن الإرادة، ونرحب بكم في الشبكة الإسلامية إسلام ويب، وندعو الله لكم بقبول الصيام والقيام والطاعات.

من المعلوم أن مفهوم حموضة المعدة مفهوم خاطئ عند الكثير من الناس، فالأصل أن عصارة المعدة زائدة الحمضية، وأن الصمام الفاصل بين المعدة والمريء مغلق لهذا السبب لمنع حمض المعدة من الوصول إلى الحلق، وعندما تقل حموضة المعدة بسبب الإصابة بالجرثومة، أو بسبب تناول المقليات، وبعض الأدوية، فإن صمام المريء يفتح جزئيا فتصل عصارة المعدة إلى الحلق، حتى وإن كانت ضعيفة، مما يؤدي إلى بحة الصوت والشرقة والشعور بالحموضة.

ولذلك فإن الأصل في علاج مشاكل المعدة والحموضة هو رفع مستوى الحمض في المعدة، وليس خفضه، ومما يفيد في ذلك شرب الماء المضاف إليه ملعقة من خل التفاح العضوي، مع تناول عصير أوراق الملفوف وشتلات بروكلي baby broccoli

ودواء pylera دواء رائع لعلاج جرثومة المعدة، حيث يحتوي على 4 أدوية يتم تناولها في كبسولة واحدة، وجرعته 3 كبسولات كل 6 ساعات لمدة 10 أيام، وبعد انتهاء الجرعات وبعد 4 أسابيع يتم إعادة فحص جرثومة المعدة، للتأكد من الشفاء، ومن المرجح أن يؤدي تناول الدواء إلى بعض الغثيان وعسر الهضم، ولكن الفائدة المرجوة من الدواء أهم كثيرا من الغثيان وبعض الانتفاخ.

ودواء نيكسيوم المصاحب لدواء بيليرا يؤدي بشكل مؤقت إلى التقليل من عصارة المعدة، وننصح بعدم تناوله لفترات طويلة، لأن ذلك يؤدي في النهاية إلى مشاكل في المعدة غير مرغوبة، ويحدد مدة تناول الدواء الطبيب المعالج.

مع أهمية تناول وجبات خفيفة ومتكررة لا تحتوي على مقليات وزيوت، كذلك فإن الزبادي اليوناني greek yougort مفيد في علاج حموضة المعدة وعسر الهضم، مع أهمية تناول كبسولات بروبيوتك، وهي كبسولات بكتيريا نافعة مرتين في اليوم لعدة أسابيع، وتفيد في علاج الجرثومة وفي علاج عسر الهضم.

ومما يفيد في علاج رائحة الفم بالإضافة إلى كبسولات بروبيوتك، مضغ أوراق النعناع والريحان، وبلعها عدة مرات في اليوم، مع التعود على فرشة الأسنان عدة مرات في اليوم، وليس قبل النوم فقط.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً