الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

غثيان وثقل في الرأس مع شعور بوهن في القدمين.
رقم الإستشارة: 2486778

781 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أعاني منذ ثلاثة أيام من ثقل في الرأس، وشعور بالنبض في رأسي، وغثيان خفيف، وشعور بوهن في القدمين، شعور الغثيان والوهن يأتي بشكل خاص عند محاولة النوم (ليس الاستلقاء) بل النوم، حيث إنني عندما أبدا بالدخول لمراحل النوم، يوقظني شعور الوهن في قدمي والغثيان.

أنا منذ فترة لفترة أقوم بطقطقة ذراعي، لا أعلم إن كان ذلك هو السبب، أتتني هذه الأعراض من قبل، ولكنها اختفت، وأتوقع أنها كانت بسبب التوتر؛ لأنها كانت في فترة الامتحانات، ولكن الآن وبعد ثلاثة أشهر عادت الأعراض، وأشعر بأنها أصبحت أسوأ، وخصوصا شعور الخدر في القدمين.

أشعر بالتوتر، وأخشى أن تكون المشكلة كبيرة وخصوصا أنني في بلد غربة، وتكاليف العلاج في هذا البلد جدا مرتفعة، والخدمة الصحية بها سيئة جدا، وأنا شبه وحيد، وأهلي في دولة أخرى تماما، أخشى أن تكون الأعراض خطيرة وتتطلب مني المكوث لفترة طويلة في المستشفى.

جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ صالح حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا قلق ولا خوف -إن شاء الله- فأنت شاب في مقتبل العمر، ولا تعاني من أمراض مزمنة، والأمر كله لا يتعدى حالة من الإرهاق والتعب، ربما بسبب السهر، وربما بسبب التدخين إذا كنت مدخنا، وربما بسبب الجوال في يدك لساعات طويلة ليلا ونهارا.

ويمكن علاج ذلك الخدل والخدر والتعب دون الحاجة إلى زيارة الطبيب فقط من خلال التغذية الصحية، مع تناول مكملات غذائية لمدة ثلاث شهور من فيتامين (b12)، وفيتامين (d3)، وحبوب ماغنسيوم جليسينات (magnesium glycinate)، ومن خلال تناول حبوب كالسيوم.

مع أهمية فحص صورة الدم (cbc)، وتناول مقويات حديد حال وجود فقر دم، مع الحاجة إلى أخذ قسط كاف من النوم ليلا، وممارسة رياضة المشي يوميا، ولا مانع من تناول مسكن باراسيتامول 2 قرص عند اللزوم، ثم معاودة الكتابة إلى موقع إسلام ويب مرة أخرى.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً