الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل هناك خطورة من تطعيم الرضيع المصاب بالصفار؟
رقم الإستشارة: 2489294

373 0 0

السؤال

السلام عليكم

ابني عمره ١٥ يوما، ولم يأخذ تطعيم (البي سي جي)، ومضاد الكبد الفيروسي إلى الآن، وهو مصاب بالصفار بنسبة ٦، هل يستطيع أخذ التطعيم؟ وهل توجد أي خطورة عليه؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مصطفى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الصفار أو اليرقان أو jaundice هو على أنواع كثيرة أغلبها الصفار الفسيولوجي، ويحدث عند الأطفال بعد الولادة بسبب عدم اكتمال نمو إنزيمات الكبد، ولا يمنع هذا الصفار الطفل من النمو الطبيعي، أو الرضاعة الطبيعية، ولا يحتاج إلى علاج، ويتم قياس نسبة بيليروبين أكثر من مرة للمتابعة.

ونسبة 6 تشير تماما إلى أن الحالة صفار فسيولوجي physiological jaundice، وسرعان ما تنمو إنزيمات الكبد، ويختفي الصفار بالتدريج، خصوصا من مقلة العين والجلد، ولا مانع من إعطاء الطفل التطعيمات الإجبارية في موعدها، خصوصا بي سي جي BCG ، والمضاد الكبدي الفيروسي مع الرضاعة الطبيعية.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً