الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شامة بالعنق سوداء، هل يمكن أن تكون شامة سرطانية؟
رقم الإستشارة: 2497547

376 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جزاكم الله خير الجزاء على عطائكم.

أنا عازبة، السن 37 سنة، ظهرت لي شامة سوداء في العنق من الأمام منذ المراهقة، لا أتذكر متى بالضبط. في سن 24 أصبح لونها لامعاً جداً، في سن 30 لاحظت تغيراً طفيفاً في شكلها، أصبح غير منتظم.

الآن في سن 37 لاحظت تغيراً في شكلها وحجمها، أصبحت أكبر كتلة وحجماً، وشكلها غير منتظم وسطحها غير مستوي.

جزاكم الله خير الجزاء، أفيدوني، هل يمكن أن تكون شامة سرطانية؟ لأنه أول مرة أسمع أنها من الممكن أن تكون سرطانية.

بارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سناء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

التغيرات التي طرأت على الشامة من لمعان وتغير الشكل ثم التغير في الشكل والحجم ينبه إلى أنه لا بد من إزالة هذه الشامة بدون تأخير.

نعم هناك نسبة من الشامات الحميدة قد تتحول إلى غير حميدة، كل ما هو مطلوب الآن أن تزوري طبيب جراحة التجميل المعروف (Plastic Surgery)؛ للفحص السريري المباشر، ثم إزالة هذه الوحمة، ويتم تحليل محتوياتها، وهذه الإزالة تعتبر تحليلاً وعلاجاً في الوقت نفسه.

والجراحة غالباً تتم تحت تخدير موضعي وتعودين إلى نشاطك في نفس اليوم -بعون الله تعالى-.

يحفظك الله من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً