الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضرورة زيارة طبيب جراحة العظام لتقييم التغيرات والعيوب في المفاصل
رقم الإستشارة: 250588

6060 0 517

السؤال

السلام عليكم.

أنا أعاني من مشكلة لا أجد لها حلاً، وهي تسبب لي مشكلة نفسية كبيرة، وهي أني أعاني من انحناء في الركبتين، وأحس بألم كبير فيهما، وذلك لأني كنت أقوم (بطقطقة عظام الركبة) أي أني كنت أطقطق عظام الركبة، وذلك منذ 4 أو 5 أعوام، وأنا الآن عمري 21 عاماً.

وعندي الركبتين اتخذتا شكلاً غريباً، حتى لاحظ الجميع عندما أجلس تظهر ركبي بشكل غريب، كما أن جميع البنطلونات لا تكون مظبوطة علي، وهذا غير الألم الذي أحس به دائماً، وعندما علمت بهذا توقفت عن هذه الطقطقة، ولكن بعد أن اتخذت عظام الركبة هذا الشكل، وقد قمت بكشف طبي عند أكثر من دكتور، ولكنهم يقولون لى: إن عظامي ليس بها شيئاً، وأنها سليمة، ولكن هذه ليست المشكلة.

وهو أنه كيف عظامي تتخذ نفس الشكل العادي لدى الجميع، وهو استقامتها حتى أتخلص من هذا الوجع، وأكون مثل الناس العاديين.

وأنا أحس بضيق بين الفخذين، وبالتواء عظمتي الفخذين إلى الداخل، والتواء عظمتي الساق إلى الخارج، مع انتفاخ العضلة في الركبة في رجلي الاثنين.

أرجوكم إفادتي لأني أعاني منها بطريقة مؤلمة من جميع النواحي، حتى أنها سيطرت جزءاً ما على عدم خروجي، لعدم انظباط ملابسي، وللعلم أن الجميع يلاحظون أن ركبتي سبب في قصري، وطول نصفي الأعلى عن نصفي الأسفل.



الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلابد من عرض الأمر على طبيب متخصص في جراحة العظام ليقوم بتقييم التغيرات الموجودة ووصف سبل العلاج، وهناك مشاكل يمكن حلها باستخدام أربطة خاصة يقوم بتصميمها أخصائيو العلاج الوظائفي بحسب إرشادات الطبيب المعالج، وتحتاج إلى بعض الوقت حتى يتم التأثير المطلوب، وعند البعض فقد يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي كوسيلة للتخلص من العيوب في المفصل، ولكن كل هذه الوسائل تعتمد أولاً على تقييم الطبيب ودرجة التغير والوسائل الأمثل في حلها.

والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: