الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تأثير تناول الأطعمة على حصول الشقيقة
رقم الإستشارة: 253263

2948 0 281

السؤال

السلام عليكم.
أنا مصابة بداء الشقيقة، وقد عانيت منه كثيراً، حتى أني لا أستطيع الاحتمال، ومن خلال بحثي وجدت أن أفضل علاج هو الصيام الطبي، فهل لي أن أطبقه؟ علماً بأني حامل في الشهر الرابع؟
وشكرا

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ أم أنس حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
من المعروف أن فترة الحمل تحتاج المرأة الحامل إلى التغذية الجيدة، والمزيد من شرب السوائل لتوفير حاجة الجنين اللازمة للنمو بشكل طبيعي وسليم، وكلما زادت شهور الحمل كلما كانت الحاجة أكبر إلى التغذية الجيدة، وداء الشقيقة قد يسببه تناول بعض الأطعمة المعينة، وليس كل الأطعمة والأشربة تسبب ذلك، فلذلك يفضل تجنب الأطعمة التي تسبب ذلك.
على سبيل المثال الشوكولاتة، تحتوي على مواد يمكن أن تثير الصداع عن طريق توسيع الأوعية الدموية.
كما قد يعاني البعض من الصداع بعد تناول أطعمة مثل اللحوم المصنعة، والتي تحتوي على النيترات التي تسبب اتساع الأوعية، وبالتالي الصداع، والأغذية الأخرى مثل: الجبن المخمر والكحول والمخلل، والأطعمة المنقوعة، والحمضيات والموز والبصل، والمواد الحافظة للغذاء، والأطعمة والشراب التي تحتوي على Aspartamو Phenylalanine.
لذلك إذا شعرت بأن الصداع يعود كلما تناولت صنفاً معيناً، أكثر من (10) مرات، فقد يكون السبب هذا الصنف، وتختلف ردة فعل الناس تجاه الأطعمة المختلفة.
ونتمنى لك الشفاء التام والذرية الصالحة.
والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً