التشنج الحراري في الأطفال - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التشنج الحراري في الأطفال
رقم الإستشارة: 253779

4020 0 356

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

طفلي يبلغ من العمر الآن سنة وثمانية أشهر، أصيب قبل عدة أشهر بما يشبه التشنج، وتم عمل تخطيط وأشعة رنين مغناطيسي، ولكن مع السخونة الشديدة التي أصابته وقتها أفادوا بأن النتيجة غير واضحة، ثم أصابته سخونة قبل أكثر من شهر وتشنج واهتزاز كامل للجسم، لكن لم تتقلب عيناه، أو يخرج شيء من فمه.

عملنا تخطيطاً آخر للمخ وأخبرنا الطبيب أن لديه ما يسمى بالتشنج الحراري، ووجود زيادة طفيفة للكهرباء في المخ، لم يعطنا علاجاً وأعطانا تحاميل.

أعطيه نصف تحميلة في حالة حدوث حمى لديه، أو توقع تشنج أو حدوثه، فهل ذلك يكفي، أم تنصحوننا بشيء، وبارك الله فيكم.

وجزاكم عنا كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم محمد حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

التشنج الحراري من الظواهر المنتشرة عند الأطفال، وهو يظهر في فترات العمر بين 6 أشهر إلى 5 سنوات، وعند الكثير من الأطفال، أي: حوالي 90 إلى 95 % ، لا يوجد تأثير بعيد المدى، والعلاج الذي وصفه الطبيب هو علاج وقائي لمنع تكرار نوبات التشنج، وليس علاجاً بعيد المدى، ويوصف في حالة الحرارة فقط، ومع تقدم العمر بإذن الله ستختفي الأعراض، ولا يوجد ما يقلق.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: