الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما التمارين الواجب اتباعها للعلاج من سلس البول؟
رقم الإستشارة: 255305

6959 0 490

السؤال

السلام عليكم.

تُعتبر تمارين أسفل الحوض من الأشياء المفيدة بشكل خاص في سلس البول الإجهادي، فما هي هذه التمارين؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Abdoul alla حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:-

فإن الغرض من هذه التمارين تقوية عضلات أرضية الحوض، وقبل البدء في التمارين لابد من التحلي بالصبر والمثابرة والانتظام في عمل التمارين، وعدم استعجال النتائج.

والتمارين هي كالتالي:
ينام المريض على ظهره والساقان مفتوحتان، ثم يحاول أن يقبض عضلات مجرى البول والمستقيم كأنه يحاول أن يمنع نزول البول والبراز، ويحاول أن يحافظ على هذا الانقباض من ( 3 – 5 ثوان) ثم يستريح ضعف وقت الانقباض - أي إذا كان وقت انقباض العضلة 3 ثوان يكون وقت الاسترخاء 6 ثوان - ثم يكرر هذا التمرين مع التركيز على الإحساس بالعضلة وهي مشدودة، ورؤيتها وهي تنقبض، ثم وهي تسترخي، أو الإحساس بهذا الانقباض بيده حول مجرى البول، ثم الإحساس باسترخاء هذه العضلة.

وكبرنامج مقترح لتقوية هذه العضلات يمكن عمل أربع مجموعات من التمرين يومياً، كل مجموعة تتكون من 10 انقباضات مستمرة من ( 3 - 5 ) ثوان مع فترة استرخاء بين كل انقباض كما سبق، ومن (10 - 20) انقباض سريع لمدة ثانية مثلاً ثم استرخاء سريع، مع زيادة العدد في كل يوم بمعدل 10 انقباضات لكل مجموعة للوصول إلى (200) تكرار للتمرين يومياً على الأقل، ويمكن أن يكون هذا التكرار حسب قدرة المريض على أدائه وتزداد تدريجياً، ويلاحظ أداء هذه التمرينات والمثانة غير ممتلئة.

ويمكن أداء التمرين أثناء التبول، حيث يقوم المريض أثناء نزول البول بمحاولة وقف نزوله، ثم استمرار نزوله وتكرار ذلك عدة مرات، ويفضل أداء تمرينات تقوية عضلات أرضية الحوض في البداية من وضع النوم على الظهر أو الجنب، حيث يكون ذلك أسهل، ثم التدرج لأدائها أثناء الجلوس والوقوف.

عند بعض المرضى يحدث خروج للبول عند الحركة من وضع الجلوس للوقوف، ولمقاومة هذه القابلية يمكن أداء الانقباض أثناء هذه الحركة لمنع هذا التسرب أثناء تغيير الوضع، والتمرين المتدرج للعضلات المتحكمة في منع خروج البول، ويسمى تمرين المصعد، حيث يتخيل المريض وكأنه يركب المصعد الذي يصعد من دور لآخر ويحاول أن يقبض هذه العضلات مع زيادة شدة الانقباض كلما صعد المصعد من دور لآخر، ثم الاسترخاء التدريجي أيضاً للعضلات، حيث يحاول الاسترخاء بشكل متدرج كلما نزل المصعد من دور لآخر.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً