الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أدوية الذهان ومشكلة زيادة الوزن
رقم الإستشارة: 257639

2685 0 119

السؤال

كنت قد أرسلت رسالة لكم، حيث أنني أعاني اضطراب الوجدان ثنائي القطبية، وآخذ زبركسا 5 مج، وقد ازداد وزني حوالي 30 كجم في سنة ونصف، وتكون عندي كرش كبير جدا!
أنا الآن أقلعت عن الدواء دون استشارة الطبيب، ولا آخذ أي أدوية الآن! ولا أريد مراجعة الطبيب؛ حيث أنني سمعت أن معظم أدوية الذهان تسبب زيادة الوزن، فهل يوجد أدوية جديدة لاضطراب الوجدان لا تؤدي إلى زيادة الوزن؟ أو تقلل الوزن ولا تكون أعلى سعراً من الزبركسا؟ حيث أن هناك أدوية غالية الثمن إلى درجة كبيرة جدا!
وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حسن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أتفق معك يا أخي أن بعض الأدوية النفسية خاصة الأدوية المضادة لعلاج الذهان والاضطرابات الوجدانية تؤدي إلى زيادة في الوزن، ولكن هنالك ملاحظات علمية هامة لابد أن أذكرها في هذا السياق:

أولاً: زيادة الوزن تكون في الأربعة الأشهر الأولى من بداية العلاج، بعدها تتوقف الزيادة في الوزن، والإنسان الذي يتحكم في طعامه ويمارس الرياضة سوف يجد أن وزنه قد بدأ في النقصان.

ثانياً: الزيادة في الوزن تعتمد أيضاً على مدى استعداد وقابلية هذا الإنسان للسمنة، فهنالك نوع من السمنة الوراثي أو الذي يجري في الأسرة.

بالنسبة للزبركسا، أتفق معك أنه يزيد الوزن، ولكن كما ذكرت لك في الشهور الأولى فقط.

هنالك أدوية كثيرة تعتبر من مثبتات المزاج، أو هي أدوية مضادة للذهان وكذلك لعلاج الاضطراب ثنائي القطبية، منها العقار الذي يُعرف باسم رزبريدون، وهو أقل زيادة للوزن من الزبركسا، وهو موجود في السودان، والجرعة المقابلة لـ 5 مليجرام للزبركسا هي 2 مليجرام من الرزبريدون، فيمكنك أن تجرب هذا الدواء.

هنالك علاج آخر يُعرف باسم دباكين كرونو، وجرعته هي 1000 مليجرام ليلاً -أي حبتين- والدباكين كرونو يسبب زيادة بسيطة في الوزن، وهذا أيضاً دواء يمكن أن تفكر فيه.

يُعرف عن كربونات الليثيم وهي أول الأدوية التي استخدمت لعلاج اضطراب ثنائي القطبية أنه لا يزيد الوزن كثيراً، ولكن هذا الدواء يتطلب الكثير من الضوابط والفحوصات المتعلقة باستعماله.

هنالك الآن دواء يستخدم منذ قرابة العامين، ولا أعتقد أنه متوفر في السودان، ولكنه متوفر في مصر، وهو لا يسبب أي زيادة في الوزن بصورة مطلقة، ويسمى هذا الدواء بـ(إرببرازول Airpiprazole) هذا هو اسمه العلمي، واسمه التجاري (Abilifu) وجرعته هي حبة واحدة (15 مليجرام) ليلاً، ومما يؤسف له أن هذا الدواء ليس من الأدوية الرخيصة، ولكن بمرور الأيام وبعد أن تقوم الشركة بتغطية نفقاتها سوف يقل سعره، وكما ذكرت لك هو متوفر في مصر.

وبالله التوفيق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً