الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ظهور أعراض ورم خبيث في المعدة
رقم الإستشارة: 262796

14982 0 478

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
تشتكي أمي من ألم في الجزء المحاذي للصدر من المعدة، وتقول بأنه ينتابها منذ 20 سنة، وفي الفترة الأخيرة زاد الألم، وتبدأ أعراض هذا الألم قبل حدوثه بصداع في الرأس، ثم ألم بالمنطقة المذكورة، ثم تقيؤ، وقبل 4 أشهر تقيأت دماً، فأجرينا لها منظار معدة، واتضح وجود ورم في منطقة بداية فتحة المعدة قطره (5×6)سم، واستحسن الجراح إزالته بعملية جراحية وليس بالمنظار لأنه سيكون آمناً، مع التأكد من عدم بقاء أي جزء من الورم - بحسب قوله - مع العلم أنه تم إجراء فحص لخزعة من الورم مراراً للتأكد من كونه غير خبيث، والنتائج كانت إيجابية ولله الحمد، وبعد العملية تَمَّ فحص عينة من وسط كتلة الورم بفحص زراعي وكانت النتيجة إيجابية ولله الحمد، ولكن أخبرنا رئيس قسم الهستوباثولوجي بالمستشفى بضرورة إجراء فحص أخير للتأكد من أن الورم ليس من النوع الذي هو في مرحلةٍ بين الحميد والخبيث، فعملنا فحصاً وكانت نتيجته كالتالي: (Immunohistochemistry report:panel of antibodies are performed(s100,actin &cd117). the tumor cells are strongly positive with cd 117,focally positive for actin,and negative with s100.
Diagnosis:
Gastric tumor: -spindle cell tumor، Consistent with gastrointestinal stromal tumor.
Comment:
This diagnosis is based on the sections provided، However the remaining sections should be evaluated to determined the behavior of this tumor).

والآن وبعد قرابة 3 أشهر من العملية عاودتها نفس الأعراض من صداع ثم ألم ثم قيء مما جعلني أتخوف مما يحصل.
أرجو المساعدة بالإشارة علينا بما يجب فعله في هذا الوقت، وجزيتم خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو زيد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن الأورام من هذا النوع نادرةٌ بعض الشيء، والأورام التي يزيد قطرها عن 5 سم، ويحصل فيها نزف من الورم، ووجود قرحة فوق الورم أثناء استئصالها غالباً ما تشير إلى أن الورم يميل أكثر أن يكون من النوع الخبيث، ويكون الاحتمال في عودتها إلى نفس المكان أو انتشارها إلى أماكن قريبة أكثر.
لذا يفضل إجراء الآتي: إما منظار للمعدة، أو صورة بالطنين المغناطيسي لمنطقة المعدة للتأكد من عودة المرض، وبالتالي العلاج.
والعلاج المفيد في هذه الأورام هو الاستئصال الجراحي، حيث أن العلاج الكيميائي والشعاعي لا يفيد كثيراً.
ولا ننسى أن ننصحك بأمر عظيم بجانب العلاج الطبي وهو الرقية الشرعية.
راجع الاستشارات رقم: ( 237993- 236492-247326 )
وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً