الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خروج نقط البول بعد التبول.. التشخيص والعلاج
رقم الإستشارة: 263176

25774 0 608

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أصبت فجأة قبل أربع سنوات بضعف في تيار البول، وتنقيط البول لمدة عشر دقائق بعد البول، أيضاً ضعف في قوة دفع المني، ولا زلت أعاني منها حتى الآن؛ حيث قمت بعمل فحوصات للبروستاتا عن طريق الشرج، وقالوا إنها سليمة، وأيضاً فحوصات للدم والبول، وقالوا إن البروستاتا لا تفرز أية جراثيم.

فأفيدوني عن احتمالات إصابتي بشيء آخر، ولكم جزيل الشكر ووافر الامتنان.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو فارس حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن تأخر التبول، وضعف تيار البول، وخروج البول بداية على شكل خطين في سن الشباب، عادة ما يكون بسبب احتقان البروستاتا الناتج عن كثرة الاحتقان الجنسي، أو كثرة تأجيل التبول، فلابد من الابتعاد عما يثير الغريزة، والمسارعة في الجماع عند الإثارة (إذا كنت متزوجاً) والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك.

كما ينصح بكثرة الاغتسال والتبول واقفاً، وهذه الأعراض تشبه أعراض تضخم البروستاتا عند كبار السن، وهذه الحالة لا تكون مصحوبة بوجود جراثيم، ويمكن تناول علاج يزيل احتقان البروستاتا مثل :Peppon capsule كبسولة كل ثمان ساعات، وDecongestyl suppository تحاميل شرجية صباحاً ومساء.

وعليك بعمل موجات صوتية على البطن والحوض، بالإضافة إلى أشعة صاعدة من مجرى البول، ومقياس اندفاع البول الذي قد يبين حدوث ضيق في مجرى البول بسبب التهاب في مجرى البول، وإذا تأكد وجود ضيق في مجرى البول فإنه يمكن توسيع الضيق بالموسعات إذا كان بسيطاً، أو شقه عن طريق المنظار إذا كان شديداً.

نسأل الله الشفاء العاجل.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً