وسائل الكشف عن الإصابة بمرض الإيدز - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وسائل الكشف عن الإصابة بمرض الإيدز
رقم الإستشارة: 263428

24230 0 489

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
من المعروف أن فيروس نقص المناعة الإيدز يتواجد في سوائل الجسم كاللعاب، والسائل المنوي، فهل إجراء التحليل المخبري للسائل المنوي يكشف عن وجود الفيروس من عدمه؟

أفيدونا جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علاء حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فتعدد وسائل الكشف عن الإصابة بمرض الإيدز، ويكون أكثرها دقة هي فحص الأجسام المضادة، وكذلك الانتجين، والأحماض الأمينية Dna، Rna وتأتي الفحوصات الأقل دقة تلك التي تبحث فيها عن الفيروس نفسه، إما في الدم أو الأنسجة أو السائل المنوي أو سائل النخاع الشوكي، حيث تختلف نسبة وجود الفيروس من حيث الكمية من مرحلة إلى أخرى من مراحل المرض، وبالتالي يعتبر الكشف عن الفيروس نفسه من الفحوصات ذات الخصوصية العالية، بمعنى أنه إذا عثر عليه فيتأكد تشخيص المرض، ولكنه ذو حساسية ضعيفة، بمعنى أنه إذا لم يعثر عليه فلا ينفي ذلك وجود المرض.

ويتم التشخيص في أولى المراحل خلال أول أسبوعين بالكشف عن الانتجينات، والمرحلة التالية بالكشف عن الأجسام المضادة، ويعتبر الكشف عن الأحماض الأمينية من أكثر الأبحاث دقة.

هذا تلخيص سريع جداً لفحوصات الإيدز، نأتي إلى سؤالك، بالطبع يوجد فيروس الإيدز في السائل المنوي، ولكن يختلف ذلك من حيث الكمية حسب مرحلة المرض، وكذلك يمكن الكشف عن الأحماض الأمينية من خلال السائل المنوي.

ولكن يجب توضيح أمر وهو أنه إذا تم عمل تحليل سائل منوي عادي دون معرفة إصابة الشخص فلا يمكن تشخيص أو اكتشاف الفيروس بالطرق العادية للتحليل، والتي توضح الحركة والعدد والشكل والكمية وهكذا.

ولكن إذا كان هناك شك في الحالة، أو طلب الطبيب تشخيص المرض، فالمتعارف عليه أنه يطلب التحليل من خلال الدم لاكتشاف الأجسام المضادة والأحماض الأمينية، وليس من المتعارف عليه التشخيص من خلال السائل المنوي والذي بمكن العثور على الأحماض الأمينية من خلال تحليل Pcr ويكون مطلوب خصيصاً لتشخيص الإيدز أو عمل مزرعة لاكتشاف الفيروس، ولكن هذه الطريقة لا تكون دقيقة في كل الحالات، حيث من الممكن أن تكون الحالة مثبتة أنها مصابة ثم يكون تحليل مزرعة السائل المنوي للكشف عن الفيروس سلبية.

وفي النهاية حتى لا أطيل عليك إذا قمت بعمل تحليل سائل منوي عادي للاطمئنان على الحيوانات المنوية فلا يمكنك اكتشاف الفيروس.

أما إذا تم عمل مزرعة أو Pcr للسائل المنوي فيمكن اكتشاف الفيروس، ولكن بنسب أقل من الواقع إذا تم فحص الدم.

وبالله التوفيق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: