كيفية التخطيط للمستقبل وتحديد الأهداف له - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية التخطيط للمستقبل وتحديد الأهداف له
رقم الإستشارة: 266133

17279 0 537

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
مشكلتي هي أني إنسان بلا طموح، بلا أهداف في الحياة، أنا طالب في الجامعة، ليس عندي طموح ولا هدف، لا أعلم كيف أخطط لمستقبلي، كيف أكون إنساناً طموحاً، أرجو منكم إعطائي نصائح، ولكم مني جزيل الشكر.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم ‏
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله. ‏
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن من استطاع الوصول إلى الجامعة يستطيع أن يصعد بحول الله وقوته سلم المعالي، ويستطيع ‏بتوفيق الله أن يتحصل على كل نفيس وغالي، فاحمد ربك وتوجه إليه في ظلمة الليالي وابتعد عن ‏رفقة الخمول والتواني ومرحباً بك في موقعك وبشرى بشعورك الذي دفعك للكتابة إلينا رغبة في ‏الرفعة والتسامي.‏

ونسأل الله أن يأخذ بيدك وينفع بك القاصي والداني.‏

لا شك أن بداية التصحيح هو الشعور بأنك بحاجة إلى هدف، أكبر ما يعينك على التقدم هو اللجوء ‏إلى من بيده التوفيق والهداية فارفع له أكف الضراعة وسارع إلى الإنابة له والطاعة.‏

ومما يعينك على الخير ما يلي:-‏

‏1- إدراك الهدف الذي خلقك الله لأجله.‏

‏2- بذل الأسباب ثم التوكل على الوهاب.‏

‏3- تحديد أهدافك.‏

‏4- التدرج في الوصول إلى الهدف.‏

‏5- عدم تكليف النفس ما لا تطيق.‏

‏6- مصاحبة أصحاب الهمم العالية.‏

‏7- إدراك حقيقة النفس وقد أحسن من قال فيها:-‏

والنفس كالطفل أن تهمله شب على ***حب الرضاع وإن تفطمه ينفطم ‏

‏8- الاستفادة من تجارب الناجحين. ‏

‏9- غرس الثقة في النفس.‏

‏10- بر الوالدين وصلة الرحم لأنها من أسباب التوفيق.‏

‏11- البعد عن المعاصي لأنها تعوق النجاح – والإنسان يحرم الخير بالذنب يصيبه.‏

‏12- الاقتناع بأن المعالي لا تنال إلا بالتعب بعد توفيق الله.‏

وهذه وصيتي لك بتقوى الله، ومرحباً بك في موقعك، وشكراً على تواصلك، ونسأل الله أن يرفع ‏قدرك وأن يجعلك من أئمة المتقين.‏

وبالله التوفيق والسداد.‏

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • عمان مدار الدار

    كفيت ووفيت فالنصيحه يا اخي

  • مصر ايمان محمد

    مااجمل من هذا الموصوع!

  • العراق حسن صلاح

    الله يبارك فيك

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً