الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اعوجاج الحاجز الأنفي.. التشخيص والعلاج
رقم الإستشارة: 267165

5898 0 364

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

لقد بدأ عندي اعوجاج في الحاجز الأنفي وأنا في الرابعة عشرة من العمر، وقد بدأ هذا الاعوجاج دون سبب، وأخيراً وصل المرض إلى ذروته فلقد انسدَّ الجيب الأنفي الأيسر تماماً، فأنا لا أتنفس إلا من اليمين، وأما الحاجز الأنفي فإن اعوجاجه مُلاحظ جداً وبشكل واضح.

ولقد زرت عدة مستشفيات وقرروا إجراء عملية جراحية لتعديله، وأنا الآن أعاني من كتمة في الصدر، ومن نوبات صرع أثناء النوم، وقد قمت بعمل كافة الأشعة التي منها التخطيط الكهربائي لمركز أعصاب الدماغ وقالوا بأن لدي صرعاً، ووصفوا لي دواء (التجرال) بحيث آخذ منه حبة كل يوم لمدة سنتين، وكان هذا قبل عامين، ولكني لم أستطع مواصلة العلاج لما سبَّبه لي من ضعف وإرهاق أثناء دراستي الجامعية. فهل هذا المرض ناتج عن نقص الأكسجين؟ وبماذا تنصحونني بخصوص اعوجاج الحاجز الأنفي؟

وشكراً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد الهاشمي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن اعوجاج الحاجز الأنفي في سن الرابعة عشرة من العمر لابد أن يكون له سببٌ مثل اصطدام الأنف أثناء لعب الكرة، أو أثناء التشاجر، أو أثناء حادث مروري مما أدى إلى اعوجاج الحاجز الأنفي للجهة اليسرى ليغلقها ويحول دون حركة الهواء الطبيعية خلال الجيوب الأنفية مؤدياً إلى التهاباتٍ بالجيوب الأنفية مع صداعٍ مستمر.

كما أن انسداد الأنف المزمن قد يؤدي إلى صعوبة بالتنفس، وللخروج من هذه الحلقة المفرغة فإنه بإجراء عملية لتصليح اعوجاج الحاجز الأنفي وإرجاع الأمور إلى نصابها يمكننا تفادي انسداد الأنف والتهاب الجيوب الأنفية وضيق التنفس لقلة الهواء والأكسجين الواصل إلى الجسم.

وأما بخصوص نوبات الصرع التي تنتابك فننصحك بمراجعة اختصاصي الأمراض النفسية والعصبية.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً