الجسم البشري والشحنات الكهربائية - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الجسم البشري والشحنات الكهربائية
رقم الإستشارة: 267762

9111 0 432

السؤال

جسمي يصدر موجات كهرباء، يعني عندما يمسك بشيء معدني مثلاً بيدي أحياناً أشعر بلذعة كهرباء..

كان يحصل الموضوع معي من زمن.. لكن منذ أيام زاد عن حده، صدقوني الموضوع أصبح مزعجاً جداً، اللذعة أصبحت أقوى مثل تيار كهربائي.

قد تقولون أني أبالغ، لكن الموضوع مزعج ومؤلم، يعني من قبل كان خفيفاً لكن منذ أيام أصبح قوياً لدرجة أنه يسبب ألماً.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

يعرف أن الجسم البشري يحمل بعض الشحنات الكهربائية التي قد تتوصل مع بعض الأجسام وهذا نشاهده، حتى في نوع من الملابس حين يلبسها الإنسان يمكن أن تؤدي إلى هذه اللذعات الكهربائية وهذا أمر معروف، ولكن هذه التيارات وهذه الشحنات معروف عنها أنها ضعيفة جدّاً ولا تؤثر على الإنسان سلباً، ومع ذلك أنا لا أقول أنك تبالغ ولكن أقول إنك ربما تكون حساس جدّاً نحو هذا الأمر، فربما أخذت الأمر بحساسية شديدة والتصق بتفكيرك وأصبح يسبب لك نوع من الهاجس الوسواسي، ولا أقول لك أنك متوهم لكن أشعر أنك أخذت الأمر بحساسية مفرطة وشيء من الوساوس.

لا بد أن نكون علميين في تفكيرنا، وأنصحك أن تتصل بأحد المهندسين المختصين في الكهرباء حتى يشرح لك هذه الظاهرة، أتصل بأي مهندس كهربائي أو حتى طالب في كلية الهندسة الكهربائية وسوف يشرح لك الذي ذكرته لك بصورة أكثرة تفصيلاً وعلمية.

إذن: لا تشغل نفسك بهذا الأمر، وحاول أن تتجاهله، واجعله يقوم على الركائز العلمية، وأنا لا أنكر أن الجانب النفسي حين يحدث للإنسان يؤدي إلى نوع من الحساسية الشديدة، ويؤدي إلى نوع من الشاغل النفسي الذي يأخذ الطابع النفسي، وهذا هو الذي أراه في حالتك، وحتى تقلل وتخفف من روعك من هذا القلق والتوتر أرجو أن تتناول دواء بسيطاً جدّاً يعرف باسم موتيفال، وهو موجود في مصر بكثرة، تناوله بجرعة حبة واحدة ليلاً لمدة ثلاثة أشهر، وسوف يخفف عنك هذه الظاهرة وهذه الحساسية التي تعاني منها.

أيضاً بممارسة الرياضة تفيدك جدّاً وتؤدي إلى انطلاقات أقوى بالنسبة للصحة النفسية وتجعلك تستشعر هذه الآلام بصورة أخف وأقل.

أيضاً لا تنس أن تكثر من الدعاء، وأن تسأل الله أن يحفظك من مثل هذه الأشياء ومن كل مكروه.

أسأل الله لك الشفاء والتوفيق والعافية والمعافاة.
وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: