الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الطريقة الصحيحة لزيادة إدرار الحليب عند المرضع
رقم الإستشارة: 267926

15234 0 490

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أريد حمية غذائية علماً بأني أرضع طفلتي، وهي في الشهر الثالث من العمر، وما هي الأغذية المدرة للحليب دون أن تسبب السمنة؟ وهل صحيحٌ أن الرضاعة تحرق 500 سعر حراري في اليوم؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Roula حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فهناك عدة نقاط يجب توضيحها للمرضع، وهي أن أكثر ما ينتج اللبن ويدره عند الأم هو تكرار الرضاعة، وكلما كانت رضاعة الطفل كافية ومستمرة كلما كان إنتاج الحليب كافياً.

وللتأكد من أن الرضاعة كافية يمكن تقدير ذلك بملاحظة عدد الرضعات وإحساس الطفل بالشبع، وزيادة الوزن بصورة دورية وذلك بقياس الوزن بصورة متكررة.

كما لا بد من معرفة أن إدرار الحليب عند المرضع يكون كافياً عند معظم الأمهات ولا تحتاج الأم إلى تغذية إضافية لإنتاج الحليب، ولكن التغذية تكون أكبر بسبب أن جزءاً من طاقة الأم يستهلك في الرضاعة وإنتاج الحليب، ولذا تحتاج الأم إلى كمية أكبر من الطاقة؛ فلا بد إذن من المحافظة على تناول الغذاء المتوازن، والإكثار من تناول السوائل وبخاصة في البلدان الحارة.

كما لا بد من معرفة أن الغذاء المتوازن وتناول الطعام بصورة منتظمة هو التعويض المناسب لكمية السعرات الحرارية المستهلكة والتي قد تصل من 500 إلى 700 سعر حراري في اليوم.

وأما الإكثار من تناول النشويات والسكريات فلا يعتبر الطريقة المثلى لزيادة إنتاج الحليب، كما قد يتسبب في زيادة الوزن بصورة كبيرة.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: