الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا أعرف كيف أختار التخصص في الجامعة؟
رقم الإستشارة: 272764

2778 0 408

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أنهيت قبل أشهر الثانوية العامة بمعدل (82.7) والحمد لله، ولكن تواجهني مشكلة في التخصص الذي أريد أن أختاره، وقد ترك أهلي حرية الاختيار لي، فحدثوني بالفروع الهندسية فأخبرتهم أني لا أفكر فيها لأني لا أجيد الفيزياء، فاقترحوا عليّ الآتي: (طب أسنان، صيدلة، تصميم جرافيكس، والإعلام الرقمي).

وقد تشجعت كثيراً للصيدلة؛ لأن عليها طلبا متزايداً، ولكن بعضهم قال لي أنها صعبة عليك لأن فيها حفظاً كثيراً، وأنا لا أحب الحفظ الكثير، وأما تصميم الجرافيكس والإعلام الرقمي فقد قال لي أخي الكبير إنه تخصص غير مهم، لأنك قد تتعلم ذلك في دورة لعدة أشهر فقط، ووالدي ينصحني بطب الأسنان، فما نصيحتكم؟!

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فيجب أن تعرف أيها الابن العزيز أن أي تخصص مهما كان بسيطاً في نظر البعض فهو يتطلب الجهد؛ لأن التعليم والتعلم الآن أصبح قائما على التنافس وحاجة السوق للعمالة، والرغبة تأتي للإنسان بتقديره لأهمية الهدف، فعليك أن تدرك ذلك، وعليك أن تتذكر دائماً أن الإنسان يمكن أن يفقد أي شيء يكتسبه في هذه الدنيا إلا علمه ودينه، فلا يستطيع أحد أن ينزع أيّاً منهما، فعليك أن تتسلح بالدين والعلم.

والاختيار في زماننا هذا يعتمد بدرجة كبيرة على توفر الجامعة التي سوف يدرس بها الطالب التخصص الذي يرغب فيه، خاصة أن التعليم قد أصبح مكلفا بعض الشيء، وأنا أرى أن التخصصات الثلاثة التي طرحتها هي جيدة وجميعها تتطلب الجهد، وأنت إن شاء الله تستطيع القيام بذلك، وأنا أرجح دراسة الصيدلة، خاصة ما يعرف بالصيدلة السريرية (Clinical pharmacy)، حيث أنها ممتعة جداً، وسوق العمل مفتوح فيها، وأصبح طلبات التوظيف في هذا المجال هي الأكثر مع وجود نقص شديد في الأعداد المطلوبة.
نسأل الله لك التوفيق والسداد.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: