الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضرورة استشارة الطبيب في استعمال أدوية الصداع
رقم الإستشارة: 273920

3139 0 227

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
أعاني من نوبات صداع نصفي متكررة بشكل ملحوظ، ولو امتنعت عن العلاج يوماً واحداً فإن الصداع يأتي بقسوة مع قيء مستمر، فهل يوجد علاج أمثل بدون أعراض جانبية؟ وما هي نصائحكم لتفادي الصداع بدون علاج؟!
وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن درجة الصداع النصفي تتفاوت من شخص إلى آخر، وقد يكون العلاج أخذ مسكن مناسب فقط إذا كانت النوبات متباعدة، أو أخذ علاج بصورة مستمرة كنوع من العلاج الوقائي، وهناك العديد من العلاجات التي تخلص المريض من النوبات، كما أن هناك العديد من العلاجات الوقائية والتي تمنع تكرار النوبة أو تقلل من حدتها في حال حدوثها.
ولابد من استشارة طبيب لاختيار العلاج الأمثل، فلكل مريض ظروف صحية مختلفة، وقد يعاني من مشاكل صحية تختلف عن غيره، وعلى ضوء التاريخ الطبي يمكن للطبيب اختيار العلاج الأمثل، ولا يوجد علاج بدون أعراض جانبية، لكن قد تتفاوت الأعراض وقد لا تظهر أساساً لكن المتابعة الدورية هي الوسيلة المثلى لمراقبة المريض ومعرفة فعالية العلاج ومعرفة حدوث أعراض جانبية وغيرها، لذلك فإن عليك المتابعة الدورية مع طبيب متخصص في مجال الجهاز العصبي.
وأما بالنسبة للوسائل الأخرى التي تساعد في التحكم في الأعراض فعليك بتجنب بعض الأطعمة مثل فول الصويا والشيكولاته والعطور النفاذة والسهر وعدم انتظام النوم والإرهاق والتوتر والقلق، كما أنه يجب عليك تغيير نمط الحياة اليومي وذلك بممارسة الرياضة وتغيير الهوايات والابتعاد عن الرتابة.
والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً