الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زيادة وزن المرأة بعد الزواج والقلق من تأخر الحمل
رقم الإستشارة: 275740

5648 0 278

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا فتاة عمري 26 سنة تزوجت من خمسة أشهر، خلال هذه الفترة زاد وزني 5 كيلوجرامات تقريباً فقد كان وزني 55 وطولي 156، أصبح الآن 60، فهل هذه الزيادة طبيعية؟

سؤال آخر: لحبي الشديد للأطفال ورغبتي في الحمل ذهبت إلى الدكتورة وقالت لي بأن الرحم والمبايض سليمة فهل تأخر الحمل قد يكون بسبب الهرمونات أو أمور أخرى؟ وما الفحوصات التي يجب أن أقوم بها ؟ وهل الجماع في أيام الإباضة مع عدم وقوع الحمل إشارة إلى مرض معين؟ مع العلم بأن زوجي لا يتواجد معي في نفس المنطقة.

أرجو الرد لأنني أتضايق جداً من سؤال الناس عن سبب تأخر الحمل.

استشارة أخرى:
كيف أحسب أيام الإباضة علماً بأن موعد الدورة11/ديسمبر لهذا الشهر، وكم ستكون طول الدورة علماً بأن موعد الدورة الشهر الماضي 11/11؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ الأمل حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

كثير من النساء يزداد وزنهن بعد الزواج فحاولي أن تنضبطي أكثر في الأكل وراقبي وزنك يومياً عند الصباح، وابتعدي عن السكريات وقللي من الدهون والنشويات.

لا أرى داعياً للقلق من تأخر الحمل؛ فهذه الفترة لا تعتبر تأخراً فلم يمض على زواجك سوى 5 أشهر، ومعظم الحالات يحصل الحمل في خلال السنة الأولى من الزواج، فليس هنالك أي تأخر في الموضوع، وخصوصاً أن زوجك لا يتواجد معك في نفس المنطقة فربما أن توقيت الجماع لا يكون في التوقيت المناسب للإباضة كل شهر.

أيضاً لا أرى داعياً الآن لأي فحوصات، ولكن إذا قاربت على السنة ولم يحصل الحمل فلابد أن يحلل زوجك السائل المنوي لمعرفة وضعه أولاً.

أما بالنسبة لدورتك فعلى موعد هذين الشهرين الذين ذكرتهما فقد أتتك بعد 31 يوماً فإن كانت الدورة القادمة ستأتي بعد 31 يوماً أيضاً فإنها ستأتي بتاريخ 11 - 1 - 2008 ثم نرجع 14 إلى الوراء من ذلك التاريخ فيكون يوم 28 - ديسمبر هو غالباً يوم الإباضة لشهر ديسمبر، ولكن لا بد من أن يكون الجماع ليس فقط في ذلك اليوم بل أيضاً حوله أي بتاريخ 24 ، 26 ، 28 ، 30 ، 1-1 -2008 أي تحومين حول يوم الإباضة أيضاً، ويمكنك تطبيق هذه الطريقة على الأشهر القادمة أيضاً.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: