الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل هناك حل لعلاج الشخير
رقم الإستشارة: 276670

6972 0 502

السؤال

السلام عليكم.

يبلغ زوجي من العمر 40 عاماً، كان يعاني من الشخير سابقاً، ولكن ليس بححم المعاناة حالياً، بل إنني أنا التي تعاني، لم أعد أنم من شدة شخيره، علماً بأن والده يعاني من مشاكل في القلب، وأخاف أن يكون هذا الشخير نذير إصابة قلبية في المستقبل، كما أنه يدخن الشيشة يومياً.

أرجوكم ما الحل؟ تكاد أعصابي تنهار فأنا موظفة ولا أنام طوال الليل من شخيره العالي؟

ولكم جزيل الأجر والثواب.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمع تقدم العمر والسمنة يحدث ترهل في عضلات الحلق مع انسداد للأنف لأي سبب، سواء حساسية أو اعوجاج بالحاجز الأنفي يضطر زوجك إلى التنفس من الفم، وإذا كان مصاحباً لذلك بعض الإجهاد في العمل أو الإفراط في تناول الدخان والشيشة وخلافه فإن كل ذلك يزيد من حدة الشخير، وخاصة إذا كان النوم على الظهر؛ ولذا يجب تجنب جميع ما سبق لعلاج الشخير، ومعالجة أي أسباب لانسداد الأنف إن وجد.
والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً