الزلال في البول.. التشخيص والعلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الزلال في البول.. التشخيص والعلاج
رقم الإستشارة: 277395

12138 0 698

السؤال

السلام عليكم.

عمري 23 سنة طولي 167سم وزني 50 إلى 53 كيلو، منذ تقريباً عشر سنوات عندي زلال في البول بنسب متفاوته من 100 إلى 300، مع العلم أني عملت عدة فحوصات بول، ومنها فحصان 24ساعة، وعملت أشعة تلفزيونية للكلى والكبد، ولم يظهر شيء! وبعدها أخذ مني عينة من الكلية، وأظهر فحص العينة بأن الكلى سليم، وبعدها قال لي طبيبي بأن أغيب عنه فترة معينة تقريباً 4شهور، وبعدها أرجع إليه لكي أعاود فحوصات البول مرةً أخرى.

فأرجو منكم المساعدة، ماذا أفعل؟ فقد مللت من كثرة الفحوصات بدون نتيجة، وجزاكم الله كل الخير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أنس حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

إن وجود زلال في البول عادةً ما يكون بسبب التهاب الكلية، أو البول السكري، أو التعرض لملوثات مصانع المعادن، وغالباً ما يكون مصحوباً بدم في تحليل البول، وهذا يظهر في عينة الكلية.

أما إذا كانت العينة سليمة، فإما أن تكون العينة لم تتم فراءتها بشكل جيد، أو أن أثر المرض على الكلى بسيط، ولم يظهر بعد.

فعليك بمتابعة قياس الضغط وملاحظة وجود انتفاخ أو تورم حول العينين، بالإضافة إلى إجراء تحليل وظائف كلى، فإذا كان كل ذلك سليماً، فربما تكون من الحالات النادرة التي بها خلل في الكلى من ناحية امتصاص البروتينات، وذلك بدون وجود أي التهابات في الكلية، ولكن التأكد من ذلك يكون بعد استنفاد كل الطرق لمحاولة العثور على سبب.

ولذلك قد تضطر إلى معاودة الفحوصات بعد ثلاثة إلى ستة أشهر كما أخبرك طبيبك.

وبالله التوفيق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: