الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تناولت بعض الأعشاب لإدرار الحليب ولكن دون فائدة
رقم الإستشارة: 280081

7286 0 506

السؤال

الحمد لله ـ لقد رزقت بطفلي الأول" آدم" وله الآن 9 أيام، وولدت به بعملية قيصرية، ولكن اللبن لم يخرج له سوى بضع قطرات، وأنا الآن أتناول بعض الأعشاب لكي يخرج الحليب لطفلي، ولكن دون جدوى والأعشاب هي الحلبة وMilusan وأتناول كمية من السوائل تتراوح بين 2:30 و3 لتر، ولكن دون فائدة، وبدأت أشعر أني نصف أمٍّ من عدم خروج الحليب.

أرجو منكم إفادتي كالسابق، وشكراً جزيلاً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ بثينة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أولاً: مبارك عليكم الطفل الوليد، أسأل الله تعالى أن يجعله من أبناء السعادة في الدارين، وقرة عين لكما.

ثانياً: بالنسبة لموضوع الرضاعة وزيادة كمية الحليب؛ فأولاً عليك بالإصرار وعدم اليأس، فكل هذه المحاولات لابد وأن تأتي بنتيجة مرجوة بإذن الله تعالى، فعليك بالتريث والصبر في ذلك الأمر، ثم عليك بالإكثار من وضع الصغير على الثدي، أي ما بين 8 إلى 15 مرة يومياً، وذلك بالتناوب بين الثديين وإفراغ ثدييك من محتواهما؛ لأن ذلك من شأنه أن يزيد من إفراز هرمون الحليب.

كما يجب تناول الأطعمة المفيدة وعدم محاولة إنقاص الوزن في هذه المرحلة، وليس فقط الإكثار من السوائل فكذلك تحتاجين إلى وجبة متوازنة تحتوي على البروتينات كاللحوم والأسماك والكربوهيدرات كالأرز والمكرونة وقليل من الدهون، وأيضاً لابد من أخذ قسط من الراحة يومياً؛ لأن الضغط الجسدي والنفسي يؤثر في معدل هرمون الحليب، ومن الأطعمة التي تزيد من إدرار الحليب -كما ذكرت أنت الحلبة- كذلك الكراويا (مغلي) والمكسرات واليانسون والشمار والحلاوة ـ الطحينية ـ.

وهنالك أولاً وآخراً الدعاء، فاسألي الله عز وجل أن يسخر لهذا الوليد ثدييك فيزيد حليبك كماً ونوعاً لإشباعه وتقويته، فاستعيني بالله ولا تعجزي، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: