الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الغش في الامتحان وتخريج القيادات المزيفة
رقم الإستشارة: 280692

2007 0 210

السؤال

السلام عليكم يا أهل الإيمان
أما بعد:

ها أنا أكتب لسيادتكم لأول مرة وأتمنى الإجابة على سؤالي التالي:

هل النقل في الامتحانات حرام؟
شكراً وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فإن الغش في الامتحان سبيل أهل الغفلة والعصيان، وفيه خديعة للأهل والنفس والإخوان، وهو سبب لضعف الثقة في النفس في كل زمان ومكان.

وأرجو أن نعلم أننا نقع في خطأ كبير عندما نتساهل في مسألة الغش في الامتحانات، لأننا بذلك نقدم قيادات مزيفة وضعيفة؛ وتلك خيانة للأمانة، وتولية للأمر لغير أهله وحق للناس عند ذلك أن ينتظروا الساعة، ومن مثل الغش في الامتحان وضع أوراق في الجيب ونحوه، بل إن هناك من يستخدم الإشارات الخفية والأجهزة الالكترونية في ممارسة الخديعة والغش.

وهذه وصيتي لك بتقوى الله ثم بضرورة رعاية الأمانة ومراقبة الله في السر والعلن مع ضرورة أن تسير على طريق الخير، ولا نغتر بكثرة الغشاشين الهالكين، واعلم بأننا نلقى الله أفراداً، ونسأل عن كل صغيرة وكبيرة.

وليت هذا الإنسان علم أن الرزق مقسوم وأن الاحتيال والكذب لا يزيد في الرزق ولكنه يزيد في الذنب، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم، (إن روح القدس نفث في روعي أنه لن تموت نفسٌ حتى تستكمل رزقها وأجلها فاتقوا الله وأجملوا في الطلب فخذوا ما حل ودعوا ما حرم عليكم).

واعلم أن الإثم ما حاك في الصدر وكرهت أن يطلع عليه الناس، فاستفت نفسك.

ونسأل الله أن يكتب لك النجاح والفلاح، وأرجو أن نشكر لك هذا الحرص الذي دفعك للسؤال، وقد أحسن من انتهى إلى ما علم.

وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً