قرحة عنق الرحم والعلاج بالكي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قرحة عنق الرحم والعلاج بالكي
رقم الإستشارة: 283125

3736 0 309

السؤال

السلام عليكم.

صارت عندي قرحة وعملت الكوي وما فادتني وبعد الكوي ما راحت. ساعدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ جروح الروح حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لابد من معرفة السبب الذي أدى إلى وجود القرحة فإن كان هنالك التهابات ( أي أن القرحة التهابية ) فيجب علاج الالتهابات، أو أن سببها تناول الهرمونات. مثل حبوب منع الحمل ( أي أنها قرحة هرمونية ) فيجب التوقف عن الحبوب. ويجب إجراء مسحة عنق الرحم أي ال Pap smear لاستبعاد تغير في خلايا عنق الرحم ( أي قرحة سرطانية لا قدر الله )، وإن كان عمرك الصغير لا يشير إلى ذلك الأمر. ثم لابد من معرفة الشكوى التي تشتكين منها فإن كنت لا تشتكين من أي مشكلة فلا داعي للقلق ولا داعي للكي أصلاً، فليست كل قرحة يجب فيها الكي. ويجب التروي في حالتك في موضوع إجراء الكي نظراً لصغر عمرك وقد لا تكونين قد أنجبت بعد فيجب عدم التسرع في هذه الأمور.

وما أراه هو أنه لا داعي للقلق، وإن لم يكن لديك أية مشكلة أو شكوى فانسي هذه القرحة (طالما أنك قد أخذت مسحة عنق الرحم وليس لديك أية التهابات ) وعيشي حياتك طبيعية من غير تفكير في هذا الأمر.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: