الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج ترهل البطن وضعف عضلاتها بعد الولادة بفترة
رقم الإستشارة: 286289

5226 0 478

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

أعاني من ترهل بطني وجلدها بعد ولادتي، وأنا الآن لي سنة و3 أشهر منذ الولادة، وكنت أمارس الرياضة بطريقة عشوائية وقليلاً جداً وبدون انتظام، ولم تجد نفعاً.

وقرأت في أحد المنتديات أن ممارسة الرياضة لابد أن تكون بعد الولادة مباشرة، وأن التأخر عن ذلك لا يفيد.

وقرأت أن ترهل الجلد لا يزيله التمرينات بل لابد من عمليات شد الجلد، وأنا في حيرة ولا أدري كيف أتخلص من بطني، وزوجي يشتكي من ترهلها! وأريد حلاً لها سواء تمارين تنفع مع هذا الترهل الجلدي أو كريمات أو أي علاج آخر غير العمليات.

وهل التمارين الآن تنفعني؟ وما هي التمارين بالضبط المناسة لحالتي؟ فأنا لا أريد أن أمارس الرياضة وأتعب نفسي، وفي النهاية لا أجد نتيجة.

أشكركم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ راية حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فتوجد لدى الأخت السائلة مشكلتان:

1- الترهل الجلدي.
2- ضعف العضلات، وهو سبب بروز البطن على النحو التي ذكرت.

بالنسبة لضعف العضلات فيمكن تقويتها عن طريق التمارين الرياضية، وهي تحسن البروز الموجود (وقد تحسن الترهل قليلاً).

أما بالنسبة للترهل الجلدي:

1- الأفضل هو عملية شد البطن مع أو بدون عملية شفط للدهون.

2- عملية شفط للدهون دون الشد للجلد في حالة الترهل من الدرجة الأولى أو الثانية.

لا أعلم بوجود كريمات قد تفعل ما سبق.

توجد بعض الأجهزة (الميزوثيرابي) قد يكون له دور.

والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً