الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الهربس التناسلي وكيفية تجنب انتقال المرض
رقم الإستشارة: 286793

2314 0 269

السؤال

أنا مصاب بمرض الهربس التناسلي، ولا أعلم كيف أصبت به، مع العلم بأنني كنت متزوجاً، والآن أعيش مع أهلي، أريد معلومات عن كيفية تجنب نقل المرض، وما هي الخطوات؟ وأريد علاجاً فعّالاً يهدّئ المرض، وأفضّل أن يكون عبارة عن حقن، وهل من علامات هيجان المرض ظهور مثل القيح أو المني في القضيب؟
أعلم أن المرض مزمن.
والحمد لله على كل حال، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبدالرحمن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فمرض (الهربس) يعد من الأمراض التي تعتبر صديقة للإنسان طوال الحياة، حيث لا يوجد علاج يقضي عليه، ويظل الإنسان يعاني منه ويعاوده المرض، خاصة عند التعرض للعوامل التي تؤدي إلى ذلك، مثل الضغوط النفسية، والتعرض لأي إصابة مباشرة للجسم.
والمشكلة الأخرى أنه ينتقل للآخرين بالاتصال الجنسي المباشر، خاصة عندما يكون الرجل يعاني من المرض بأعراض ظاهرة، وفي بعض الحالات يظل الشخص يفرز الفيروس وتحدث العدوى دون وجود أعراض ظاهرة.
لذا لتجنب انتقال المرض - ويكثر ذلك أكثر عند وجود الأعراض أو بداية الإحساس بقدومها من وجود تنميل أو ألم بسيط حتى قبل ظهور التقرحات أو الحبوب - فيفضل هنا استخدام الواقي الذكري أثناء الجماع.
وهناك رأي آخر بضرورة استعمال الواقي الذكري باستمرار، حتى مع غياب الأعراض؛ نظراً لاحتمال نقل المرض للزوجة.
أما في غير الجماع فيصعب انتقال المرض إلا بوجود احتكاك مباشر بين الجزء المصاب وبين الجلد الذي يوجد به جرح، فعندها يحدث انتقال للعدوى.
الأمر الثاني غير تجنب انتقال العدوى بالطرق المباشرة، مثل تجنب الجماع أثناء وجود الأعراض مثل الحبوب والقرح على العضو أو باستخدام الواقي الذكري، فيكون الأمر الثاني بتقليل تكرار عودة الأعراض، وتقليل نقل العدوى من خلال استخدام علاج وقائي مثل:
- Acyclovir 400 Mg tab مرتين يومياً لمدة 4 أشهر، ثم يوقف لملاحظة حدة المرض، ومعدل تكراره بعد العلاج.
وأيضاً اجتناب العوامل التي تؤدي إلى معاودة المرض قدر المستطاع، مثل التعرض للضغوط النفسية، والإصابة المباشرة للجسم.
وعلامات هيجان أو اقتراب عودة المرض هي الشعور بألم بسيط أو تنميل أو حرقان بالعضو، ويتبع ذلك ظهور حبوب على سطح أحمر سرعان ما تمتلأ بالماء ثم تكون قرحاً بعد ذلك، ويظهر ذلك غالباً على رأس القضيب.
وكما ذكرنا العلاج السابق يهدىء المرض، ويقلل من تكرار الأعراض، ويعطى خاصة إذا تكرر الأمر أكثر من 6 مرات بالسنة.
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً