الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تأثير استخدم (الروأكيوتين) لعلاج حب الشباب على نسبة الدهون
رقم الإستشارة: 288191

13352 0 323

السؤال

السلام عليكم.

قمت بمراجعة طبيب جلدية فسمح لي بأخذ الكوليسترول والروأكيوتين لعلاج حب الشباب بعد أن رفض في البداية، وطلب مني أن أصوم في المرة القادمة وأقوم بالتحليل بعد شهر ونصف، علماً بأني قمت بالتحاليل دون صيام لأنه سمح لي بذلك، وأود أن أستفسر عن معدلات الدهون التالية: (Cholesterol: 195.16 Mmol/l)، (triglycerides: 203.42 Mg/dl)، (elevated above: 200 Mg/dl)، فهل تعتبر مرتفعة لأني أقوم باستخدام الروأكيوتين لعلاج حب الشباب؟!

وشكراً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Fahad حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن من الأمور البديهية أن يؤثر الروأكيوتين على مستوى الدهنيات في الدم، ومن البديهي أيضاً أن يطلب الطبيب المعالج تحليل وإعادة التحليل للدهنيات قبل العلاج وأثناءه وبعده، والمهم في الأمر هو الارتفاع الشديد الضار وليس الارتفاع القليل فوق المستوى الطبيعي.

وإن أي ارتفاع للدهنيات في الدم هو ارتفاع عارض متعلق بالجرعة التي يتناولها المريض، وما يلبث هذا الارتفاع أن يعود إلى الطبيعي بعد الانتهاء من الكورس العلاجي.

وإن المقارنة بين ما كانت عليه الدهنيات قبل العلاج وأثناءه وبعده هي المهمة، كما يجب القيام بالحمية وتجنب أكل المواد الدهنية أثناء تناول الروأكيوتين، ويجب أيضاً القيام بالرياضة اللطيفة المناسبة التي تساعد الجسم على عدم تشكيل هذا النوع من الدهنيات.

ومع العلاج بالروأكيوتين فإنه على الأغلب ما يرتفع الدهنيات الثلاثية (Triglycerides)، وإن الارتفاع البسيط لا قيمة له، ويؤكد في علاجه على الحمية، وإن الارتفاع المتوسط يوجب خفض الجرعة، وإن الارتفاع الشديد أي أن تتضاعف قيمة الدهنيات قد يوجب التوقف إن لم تجدي الحمية والرياضة والإقلال من الجرعة.

ويجب القيام بالتحليل بعد صيام أربعة عشر ساعة عن الأكل، وأما الماء فعلى الأقل ست ساعات، وإن إجراء التحليل دون صيام قد يؤدي إلى زيادة ظاهرية غير حقيقية توحي بالمرض والبدن بريء منه.

وإن النتائج المذكورة في السؤال مقبولة، مع أنك قمت بها دون صيام، فتابع العلاج على بركة الله، ولكن عليك باتباع تعليمات الطبيب وإعادة التحليل والحمية، وننصح بقراءة النشرة المرفقة الموجودة في كل علبة، وننصح بمراجعة الاستشارات التالية المتعلقة بالروأكيوتين: (18106، و18402، و236317) ففيها تفصيلات هامة عن الروأكيوتين الذي هو علاج حب الشباب الكيسي والعجري والمعند.
والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً