الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رجفة وعرق في المجالس والمناسبات
رقم الإستشارة: 288276

2978 0 311

السؤال

بكل بساطة أنا أشعر ببعض الأعراض، وهي رجفة وتعرق وخاصة عند صب القهوة أو الدخول في مجلس أو حضور مناسبات كبيرة أو أتوجه إلى مسئول فما هي نصيحتكم بعد الله؟ وإذا كان من علاج هل له من تأثير؟ وما هي مدى فاعلية العلاج مع الموقف؟

وبالله التوفيق.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
وبعد:

فجزاك الله خيراً، وبارك الله فيك، ونشكرك كثيراً على تواصلك مع موقعك إسلام ويب.

هذا النوع من الرجفة والتعرق لصب القهوة أو الدخول في مجلس، هو نوع من القلق البسيط الذي نسميه بالقلق الاجتماعي الظرفي، أي الذي يحدث في أوضاع اجتماعية معينة وتحت ظروف معينة.

أؤكد لك أولاً أن الحالة هي حالة بسيطة جدّاً، وأنت بتجاهلك لها وتفهمك أن هذا مجرد نوع من القلق إن شاء الله هذا في حد ذاته سوف يساعدك كثيراً في التخلص من هذه الحالة.

ثانياً: أريد منك أن تقوم ببعض ما يسمى بتمارين الاسترخاء خاصة تمارين التنفس: أجلس في الغرفة - في مكان هادئ - بعيداً عن الضوضاء والإزعاج، وبعد ذلك خذ نفساً عميقاً وبطيئاً عن طريق الأنف، ثم اقبض على الهواء قليلاً في صدرك، ثم أخرج الهواء بكل عمق وقوة عن طريق الفم.

كرر هذا التمرين خمس مرات في كل جلسة بمعدل جلسة في الصباح وجلسة في المساء.

وأيضاً حين تكون في بداية هذه الأوضاع الاجتماعية، أي حين تريد أن تصب القهوة أو تواجه الآخرين خذ نفساً عميقاً دون أن يشعر بك الآخرون، هذا أيضاً سوف يجهض - إن شاء الله - هذه الرجفة وهذا الذي تعاني منه.

إذن الأمر بسيط جدّاً وبتفهمك للحالة سوف يساعدك كثيراً.

يبقى بعد ذلك العلاج الدوائي، هنالك إن شاء الله علاجات جيدة وطيبة وممتازة جدّاً سوف تساعدك، فهنالك عقار يعرف تجارياً باسم (زولفت Zoloft) أو (لسترال Lustral) ويسمى علمياً باسم (سيرترالين Sertraline)، فأرجو أن تتحصل عليه وتتناول منه حبة واحدة وقوة الحبة هي خمسون مليجراماً، تناولها ليلاً لمدة ثلاثة أشهر، ثم بعد ذلك خفض الجرعة إلى حبة واحدة كل يومين لمدة شهرين، ثم توقف عن تناوله.

ويوجد عقار آخر بسيط ولكنه مهم جدّاً لعلاج هذه الرجفة والتخوف الاجتماعي، هذا العقار يعرف تجارياً باسم (إندرال Iinderal) ويعرف علمياً باسم (بروبرانلول Propranlol)، فأرجو أن تتناوله بجرعة عشرة مليجرام صباحاً وعشرة مليجرام مساءاً - وهذه جرعة صغيرة جدّاً –

واستمر على هذه الجرعة لمدة شهرين، ثم خفض الجرعة إلى حبة واحدة في الصباح لمدة شهرين أيضاً، ثم توقف عن تناول الدواء، ولكن لا مانع أن تستعمله عند اللزوم، أي إذا عاودتك هذه الأعراض.

أسأل الله لك العافية والشفاء ونشكرك على تواصلك مع موقعك إسلام ويب.

يرجى لصق المطابقة حول العلاج السلوكي للرهاب: ( 259576 - 261344 - 263699 - 264538 )..

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً