الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أتخلص من عادة شد شعر الرأس عند الدراسة؟
رقم الإستشارة: 289256

4562 0 337

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من تساقط الشعر ولكن ليس تساقطاً عادياً؛ لأن شعري لا يتساقط بمفرده ولكن يسقط فقط عندما أدرس، وأيضاً ليس بمفرده، ولكن عندما أدرس أبدأ باللعب بشعري وشده دون أن أشعر وليس بقوة، فأصبح شعري خفيفاً قليلاً في المنتصف.

سؤالي: هل يعود الشعر الذي سقط؟ وماذا أفعل لأتوقف من هذه العادة؟

وأريد منكم النصيحة، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علاء حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فجزاك الله خيراً، وبارك الله فيك ..

فإن هنالك دراسات تشير إلى أن تساقط الشعر ربما يكون مرتبطاً بالقلق النفسي لدى بعض الناس، ونعرف أيضاً أن البعض قد يلجأ إلى نزع الشعر بصورة إرادية ولا إرادية حينما يكون يعاني من توتر أو قلق نفسي .. بالطبع حين تقدم على الدراسة فهذا ربما يكون مصحوبا بشيء من القلق، وهذا قد يؤدي إلى تساقط الشعر، والانفعال والتوتر الداخلي يؤدي أيضاً إلى أنك تقوم بشد ونزع شعرك، وقد رأى بعض العلماء النفسيين أن هذا ناتج أيضاً من بعض الوساوس القهرية أو ما يسمى بالطقوس الوسواسية، والوساوس أيضاً من هذا النوع خاصة ما هي إلا نوع من القلق النفسي.

الذي أرجوه منك هو أولاً: أن تعرف أن هذه العادة تحت إرادتك ويجب ألا تشد شعرك؛ لأن ذلك يؤدي إلى ضرر كبير، وحين تشعر أنك تريد أن تشد شعرك قم بعمل آخر مخالف كأن تضرب على يدك على جسم صلب أو تقوم بأي حركة مخالفة، إذن تكون قد حولت وحورت انتباهك ومشاعرك القلقية والوسواسية إلى اتجاه آخر .. مثل هذه التمارين يجب أن تكرر.

العلاج الآخر: هو أن تمارس ما نسميه بتمارين الاسترخاء، وتمارين الاسترخاء جيدة جدّاً وتزيل التوتر والقلق والانفعالات الداخلية، ومثل هذه الممارسات العصابية مثل شد الشعر.

لكي تمارس هذه التمارين بصورة صحيحة قم بالاستلقاء في غرفة هادئة وأغمض عينيك وافتح فمك قليلاً، تأمل في شيء جميل وسعيد في حياتك، بعد ذلك خذ نفساً عميقاً وبطيئاً، واملأ صدرك بالهواء حتى ترتفع البطن قليلاً، وبعد ذلك أمسك الهواء في صدرك لفترة خمس ثوانٍ، ثم أخرج الهواء بكل قوة وبطء عن طريق الفم .. كرر هذا التمرين خمس مرات بمعدل مرة في الصباح ومرة في المساء.

وهنالك أيضاً تمارين لشد العضلات واسترخائها، فعلى سبيل المثال يمكنك وأنت مسترخٍ أن تقوم بشد عضلات راحة اليدين بشدة شديدة، ثم بعد ذلك تقوم بإطلاقها، وكذلك عضلات الصدر تقوم بشدها ثم بإطلاقها واسترخائها، وكذلك عضلات البطن والساقين – وهكذا - .. هذه التمارين إذا طبقتها بتركيز وبجدية تعتبر مفيدة جدّاً.

يبقى بعد ذلك أن نصف لك أحد الأدوية الجيدة والممتازة والتي تساعد في زوال هذا النوع من القلق والتوتر، هذا الدواء يعرف تجارياً باسم (فافرين Faverin) ويعرف علمياً باسم (فلوفكسمين Fluvoxamine)، أرجو أن تبدأ في تناوله بجرعة خمسين مليجراماً ليلاً - يفضل أن تتناوله بعد الأكل – واستمر على هذه الجرعة لمدة شهر كامل، ثم بعد ذلك ارفع الجرعة إلى مائة مليجرام ليلاً، واستمر عليها لمدة ثلاثة أشهر، ثم خفض الجرعة إلى خمسين مليجراماً ليلاً لمدة شهرين، ثم توقف عن تناول الدواء.

هذا الدواء من الأدوية الجيدة والفعالة والذي سوف يفيدك كثيراً - إن شاء الله تعالى -.

سيكون أيضاً من المفيد أن تقابل أخصائي أمراض الجلدية ليتأكد أنه ليس لديك علة عضوية في الشعر، نعرف أن الجوانب النفسية والقلق مهم جدّاً في أن يكون سبباً في تساقط الشعر، ولكن الحالة النفسية ربما يزيدها وجود مرض عضوي أيضاً كوجود قشرة أو غير ذلك، هذا لمجرد الاطمئنان إذا تيسر لك مقابلة طبيب الأمراض الجلدية.

أرجو أيضاً أن تركز على دراستك وأن تنظم وقتك، فتنظيم الوقت يجعل الإنسان أقل توتراً وأكثر فعالية وإنتاجية فيما يخص التركيز والدراسة.

نسأل الله لك التوفيق والعافية والشفاء، ونشكرك على تواصلك مع موقعك إسلام ويب.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً