الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الأسباب المؤدية لظهور رائحة الفم الكريهة
رقم الإستشارة: 32015

2912 0 365

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من رائحة الفم الكريهة، ولكن لثتي سليمة، وأسناني ليس فيها تسوس، وأعتني بها عناية فائقة، فأريد منكم حلاً أو علاجاً لأني تعبت من المستشفيات.
علماً بأن اللوزتين عندي سليمة، وأحس أن أنفي فيه رائحة أحياناً، وأحس أن الرائحة من بداية الفم، وشكراً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ... حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن من الأسباب المؤدية لظهور الرائحة الكريهة في الفم أمراض اللثة وتسوس الأسنان، ولكن ليس هذا السبب الوحيد، فمن الأسباب أيضاً الاضطرابات المعوية كالحموضة العالية في المعدة والغازات والقرحة وغيرها، وكذلك التهاب اللوزتين المزمن والجيوب الأنفية.
ومن الأسباب أيضاً عدم تلاؤم نوعية معجون الأسنان مع الوسط الحمضي للفم، ولذا يجب تشخيص السبب حتى نحدد نوعية العلاج الذي يجب أن نتبعه.
فالخطوة الأولى التي يجب أن تتبعها هي زيارة طبيب أسنان متخصص في أمراض اللثة حتى نتأكد من صحتها، وبعد ذلك إن لم يكن السبب من اللثة فيجب عليك زيارة طبيب الأنف والأذن والحنجرة لنتأكد من سلامة اللوزتين والجيوب الأنفية، وإن لم نجد أن السبب من الأنف والأذن والحنجرة فعليك بزيارة طبيب باطني لكي نتأكد من عدم وجود سبب من الأعضاء الداخلية كالمعدة.
وأعتقد أنك إذا مشيت على هذه الخطوات ستجد السبب بإذن الله، وسيكون الحل ملازماً للسبب، فباختلاف السبب يختلف العلاج، وعليك الاستعانة بالله عز وجل والإكثار من ذكر الله ليكشف عنك ما يكدر حالك، نسأل الله أن يمن عليك بالعفو والعافية في الدنيا والآخرة.
وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً