الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عيوب التطور في الكلية وآثارها وسبل التعامل معها
رقم الإستشارة: 427581

5705 0 510

السؤال

ولدي عمره 3 سنوات، عندما ذهبت للطبيب للمراجعة حيث كان طفلي يشكو من ألم في بطنه، عملنا أشعة (التراساونت)، وقال لي الطبيب: إن طفلي لديه عيب خلقي في كلا الكليتين، حيث إن اليمنى مستقرة بالقرب من المثانة واليسرى في مكانها الصحيح ولكن مائلة، لا أعلم هل ستسبب له مشاكل أم الوضع طبيعي؟

مع العلم بأن الطبيب أفاد بأنه ربما عندما تكبر الأمعاء ستسبب له مشاكل.
أرجو الإفادة في أسرع وقت.
وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ بسام حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد:

إن وجود الكليتين أو إحداهما في الحوض مع ميلان في وضعها يعتبر من عيوب التطور المنتشرة بين الناس.

وهذه العيوب قد تؤدي في بعض الأحيان إلى صعوبة نزول البول من الكلية إلى المثانة البولية، مما قد يؤدي إلى تكون حصوات بالكلية، ولذلك لابد من الإكثار من شرب الماء لتفادي تراكم الأملاح بالكلية، بالإضافة إلى المتابعة الدورية كل ستة أشهر بإجراء تحليل للبول ووظائف الكلى، بالإضافة إلى موجات صوتية على البطن والحوض.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً