الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسند الحسن بن علي رضي الله عنهما

جزء التالي صفحة
السابق

1341 - حدثنا أبو جعفر أحمد بن موسى التميمي قال : نا القاسم بن الضحاك قال : نا يحيى بن سالم ، عن أبي الجارود ، عن منصور ، عن أبي رزين قال : خطبنا الحسن بن علي حين أصيب أبوه ، وعليه عمامة سوداء ، فقال : " أيها الناس لقد فارقكم البارحة رجل ، لم يسبقه الأولون ولا يدركه الآخرون ، كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبعثه المبعث ، ويعطيه الراية ، فإذا شم الوغا ، يعني الحرب ، فقاتل ، قاتل جبريل عن يمينه وميكاييل عن يساره فلا يرجع حتى يفتح الله له ، قد مضى ، وما خلف صفراء ولا بيضاء إلا سبعمائة درهم فضلت من عطائه ، أراد أن يبتاع بها خادما لأهله ، ولقد توفي في الليلة توفي فيها عيسى ابن مريم عليه السلام ، وفي الليلة التي قبض فيها يوشع بن نون فتى موسى عليه السلام ، وكانت إحدى وعشرين رمضان " .

[ ص: 181 ] ولا نعلم روى أبو رزين ، عن الحسن بن علي إلا هذا الحديث .

حدثنا محمد بن الليث الهدادي قال : نا عبيد الله بن موسى بن عبيدة قال : كان بين موسى بن عبيدة ، وبين أخيه عبد الله بن عبيدة اثنتان وثمانون سنة ، عبد الله هو الأكبر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث