الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( وأما ) أحوال الدم فنقول : الدم قد يدر درورا متصلا وقد يدر مرة ، وينقطع أخرى ، ويسمى الأول استمرارا متصلا ، والثاني منفصلا ( أما ) الاستمرار المتصل فحكمه ظاهر ، وهو أن ينظر إن كانت المرأة مبتدأة فالعشرة من أول ما رأت حيض ، والعشرون بعد ذلك طهرها هكذا إلى أن يفرج الله عنها ، وإن كانت صاحبة عادة فعادتها في الحيض حيضها ، وعادتها في الطهر طهرها ، وتكون مستحاضة في أيام طهرها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث