الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الجنازة يسرع بها إذا خرج بها أم لا

جزء التالي صفحة
السابق

1339 ( 67 ) في الجنازة يسرع بها إذا خرج بها أم لا

( 1 ) حدثنا سفيان بن عيينة عن الزهري عن سعيد بن أبي هبيرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : أسرعوا بالجنازة فإن تك صالحة فخير تقدمونها إليه وإن تك غير ذلك فشر تضعونه عن رقابكم .

( 2 ) حدثنا هشيم عن عيينة بن عبد الرحمن عن أبيه أبي بكرة قال لقد رأيتنا وأنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يكاد أن يرمل بالجنازة رملا .

( 3 ) حدثنا إسماعيل بن علية عن سلمة بن علقمة عن الحسن قال أوصى عمران بن حصين قال إذا أنا مت فأسرعوا المشي ولا تهودوا كما تهود اليهود والنصارى [ ص: 167 ]

( 4 ) حدثنا أبو أسامة عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر قال حدثني يحيى بن أبي راشد البصري قال قال عمر حين حضرته الوفاة لابنه إذا خرجتم فأسرعوا بي المشي .

( 5 ) حدثنا يحيى بن سعيد عن الجعد عن إبراهيم بن نافع عن أبي هريرة قال أسرعوا بي إلى ربي .

( 6 ) حدثنا وكيع عن مسعر عن أبي الصديق الناجي قال إن كان الرجل لينقطع شسعه في الجنازة فما يدركها أو ما كاد أن يدركها .

( 7 ) حدثنا محمد بن فضيل عن حصين عن إبراهيم قال إذا أنا مت فأسرعوا بي المشي .

( 8 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبدة بن سليمان عن الزبرقان قال سمعت أبا وائل يقول عند موته إذا أنا مت فأسرعوا بي المشي .

( 9 ) حدثنا وكيع عن إسرائيل عن نوير عن أبي جعفر أن علي بن حسين أوصى أسرعوا بي المشي .

( 10 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن منصور عن إبراهيم قال كان يقال انبسطوا لجنائزكم ولا تدبوا بها دب اليهود .

( 11 ) حدثنا أبو أسامة عن هشام عن الحسن ومحمد أنهما كانا يعجبهما أن يسرع بالجنازة .

( 12 ) حدثنا الفضل بن دكين عن أبي القمر قال كانوا في جنازة فكان الحسن إذا رأى منهم إبطاء قال امضوا لا تسحبوا ميتكم .

( 13 ) حدثنا عبد الله قال حدثنا إسرائيل عن عبد الله بن المختار عن معاوية بن قرة قال لنا أبو كريب أو أبو حريب عن عبد الله بن عمر أنه أخبره أن أباه أوصاه قال إذا أنت حملتني على السرير فامشي بي مشيا بين المشيين وكن خلف الجنازة فإن مقدمها للملائكة وخلفها لبني آدم .

( 14 ) حدثنا يزيد بن هارون عن حماد بن سلمة عن إبراهيم عن علقمة قال لا تدبوا بالجنازة دبيب النصارى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث