الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فاستقيموا إليه

جزء التالي صفحة
السابق

قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فاستقيموا إليه واستغفروه وويل للمشركين الذين لا يؤتون الزكاة وهم بالآخرة [ ص: 169 ] هم كافرون إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم أجر غير ممنون

قوله عز وجل: وويل للمشركين الذين لا يؤتون الزكاة فيه خمسة أوجه:

أحدها: أنه قرعهم بالشح الذي يأنف منه الفضلاء ، وفيه دلالة على أن الكافر يعذب بكفره ، مع وجوب الزكاة عليه ، أكثر مما يعذب من لم تكن الزكاة واجبة عليه ، قاله ابن عيسى .

الثاني: معناه أنهم لا يزكون أعمالهم ، قاله ابن عمر .

الثالث: معناه لا يأتون به أزكياء ، قاله الحسن .

الرابع: معناه لا يؤمنون بالزكاة ، قاله قتادة .

الخامس: معناه ليس هم من أهل الزكاة ، قاله معاوية بن قرة.

قوله عز وجل: لهم أجر غير ممنون فيه أربعة تأويلات:

أحدها: غير محسوب ، قاله مجاهد .

الثاني: غير منقوص ، قاله ابن عباس وقطرب ، وأنشد قول زهير:

فضل الجياد على الخيل البطاء فما يعطي بذلك ممنونا ولا نزقا

الثالث: غير مقطوع ، قاله ابن عيسى ، مأخوذ من مننت الحبل إذا قطعته ، قال ذو الأصبع العدواني

إني لعمرك ما بابي بذي غلق     على الصديق ولا خيري بممنون

الرابع: غير ممنون عليهم به ، قاله السدي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث