الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

1558 - حدثنا محمد بن المثنى قال : نا أبو معاوية ، عن الأعمش ، عن [ ص: 356 ] إبراهيم ، عن الأسود ، وعلقمة قالا : بينا عبد الله في داره فقال : أصلى هؤلاء ؟ قلنا : لا قال : قوموا صلوا ، فلم يأمرنا بأذان ولا إقامة قال : فذهبنا نقوم خلفه ، فأخذ بأيدينا فأقامنا ، فجعل أحدنا عن يمينه والآخر عن يساره قال : فلما ركع وضعنا أيدينا على ركبنا قال : فضرب أيدينا ، وطبق بين كفيه ، ثم أدخلهما بين فخذيه ، فلما صلى قال : إنما ستكون عليكم أمراء يؤخرون الصلاة عن ميقاتها إلى شرق الموتى ، فإذا رأيتموهم فعلوا ذلك فصلوا الصلاة لميقاتها ، ثم اجعلوا صلاتكم معهم سبحة ، وإذا كنتم ثلاثة فصلوا جميعا ، وإذا كنتم أكثر من ذلك فليتقدمكم أكبركم ، وإذا ركع أحدكم فليفترش ذراعيه وفخذيه ، ثم طبق بين كفيه ، فلكأني أنظر إلى اختلاف أصابع رسول الله صلى الله عليه وسلم .

[ ص: 357 ] وهذا الحديث قد رواه منصور ، عن إبراهيم ، عن علقمة ، والأسود ، عن عبد الله بنحو من هذا ، وحديث الأعمش أتم من حديث منصور

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث