الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في الخروج إلى منى والمقام بها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

880 حدثنا أبو سعيد الأشج حدثنا عبد الله بن الأجلح عن الأعمش عن الحكم عن مقسم عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى بمنى الظهر والفجر ثم غدا إلى عرفات قال وفي الباب عن عبد الله بن الزبير وأنس قال أبو عيسى حديث مقسم عن ابن عباس قال علي بن المديني قال يحيى قال شعبة لم يسمع الحكم من مقسم إلا خمسة أشياء وعدها وليس هذا الحديث فيما عد شعبة

التالي السابق


قوله : ( وفي الباب عن عبد الله بن الزبير ) أخرجه الحاكم في المستدرك بلفظ قال : من سنة الحج أن يصلي الإمام الظهر والعصر والمغرب والعشاء والصبح بمنى ثم يغدو إلى عرفة حتى إذا زالت الشمس خطب الناس ثم صلى الظهر والعصر جميعا ، كذا في شرح سراج أحمد ( وأنس رضي الله عنه ) أخرجه البخاري عن عبد العزيز بن رفيع قال : سألت أنس بن مالك قلت : أخبرني بشيء عقلته عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أين صلى الظهر والعصر يوم التروية؟ قال : بمنى ، الحديث .

وفي الباب عن جابر في الحديث الطويل في صفة الحج عند مسلم : فلما كان يوم التروية توجهوا إلى منى فأهلوا بالحج وركب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فصلى بها الظهر والعصر والمغرب والعشاء والفجر الحديث . وفي الباب أيضا عن ابن عمر أخرجه ابن ماجه مرفوعا وأخرجه مالك موقوفا . قوله : ( وليس هذا الحديث فيما عد شعبة ) فعلى هذا يكون هذا الحديث منقطعا ولكن له شواهد صحيحة كما عرفت .

[ ص: 529 ]

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث