الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عطاء بن يسار عن معاوية بن الحكم

( 948 ) حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ، وعبدان بن أحمد ، قالا : ثنا الحسن بن قزعة ، ثنا محمد بن عبد الرحمن الطفاوي ، ثنا أيوب ، عن يحيى بن أبي كثير ، عن هلال بن أبي ميمونة ، عن معاوية بن الحكم قال : صليت خلف رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فعطس رجل من القوم فقلت : يرحمك الله ، أو يرحمكم الله ، فنظر إلي القوم ، فقلت : واثكل أمي ، ثم حدقوني فجعلوا يضربون بأيديهم على أفخاذهم ، فعرفت أن القوم لا يدرقوني بأبصارهم ، فلما قضى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الصلاة ، فبأبي وأمي ما رأيت معلما قبل ولا بعد هو أرفق منه تعليما ، فما نهرني ولا كهرني [ ص: 403 ] ولا شتمني ، فقال : " إن هذه الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام الناس ، إنما هو تسبيح وتكبير وقراءة القرآن " . " ولم يذكر أيوب في حديثه عطاء بن يسار " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث