الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الرجل من أهل الفقه يسأل عن الرجل من أهل الحديث فيقول كفوا عن حديثه لأنه يغلط أو يحدث بما لم يسمع أو أنه لا يبصر الفتيا

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

20309 باب الرجل من أهل الفقه يسأل عن الرجل من أهل الحديث فيقول : كفوا عن حديثه ؛ لأنه يغلط أو يحدث بما لم يسمع أو أنه لا يبصر الفتيا .

( قال الشافعي ) رحمه الله : ليس هذا بعداوة ، ولا غيبة إذا كان يقوله لمن يخاف أن يتبعه فيخطئ باتباعه وهذا من معاني الشهادات .

( أخبرنا ) أبو عمرو محمد بن عبد الله البسطامي ، أنبأ أبو بكر الإسماعيلي ، أخبرني أبو يعلى ، ثنا أبو الربيع ، ثنا حماد ، ثنا ثابت ( ح قال : وأخبرنا ) أبو بكر الإسماعيلي ، أنبأ أبو بكر المروزي ، ثنا خلف بن هشام ، ثنا حماد عن ثابت ، عن أنس : مر على النبي - صلى الله عليه وسلم - بجنازة فأثني عليها خيرا فقال النبي - صلى الله عليه وسلم : " وجبت " . قال : ومر عليه بجنازة أخرى فأثني عليها شرا فقال النبي - صلى الله عليه وسلم : " وجبت " . فقيل : يا رسول الله قلت لذلك وجبت ، وقلت لهذه وجبت فقال : " شهادة القوم المؤمنون شهداء الله في الأرض " . رواه مسلم في الصحيح عن أبي الربيع ، ورواه البخاري عن سليمان بن حرب ، عن حماد بن زيد . ( وروينا ) فيما مضى عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال : " إنما الدين النصيحة " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث