الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

عطية

ابن الإمام بقية بن الوليد الحمصي .

مكثر عن والده ، وما علمت له شيئا عن غيره ، وكان شيخا محدثا ليس بالماهر ، بل طال عمره ، وتفرد .

حدث عنه : عبد العزيز بن عمران الأصبهاني ، وعبيد بن أحمد الصفار الحمصي ، وأحمد بن هارون البخاري ، وأبو عوانة ، وابن أبي حاتم ، وعبد الله بن أحمد بن حنبل ، وآخرون .

قال ابن أبي حاتم : كانت فيه غفلة ، ومحله الصدق .

قال عبد الله بن أحمد : سمعته يقول : أنا عطية بن بقية ، وأحاديثي نقية . فإذا مات عطية ، ذهب حديث بقية .

توفي سنة خمس وستين ومائتين . [ ص: 522 ]

أخبرنا ابن اليونيني ، أخبرنا ابن صباح ، أخبرنا ابن رفاعة ، أخبرنا الخلعي ، أخبرنا ابن النحاس ، حدثنا محمد بن جعفر بن دران ، حدثنا محمد بن خالد بن يزيد بمكة ، سمعت عطية يقول :

يا عطية بن بقيه كأن قد أتتك المنيه     بكرة أو عشيه
فتفكر وت‎ذكر     وتجنب الخطيه
واذكر الله بتقوى واتبع     القول بنيه وأبي شيخ البرية
فاكتبوا عني بنيه     في قراطيس نقيه

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث