الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب لا صدقة إلا عن ظهر غنى

جزء التالي صفحة
السابق

1361 حدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا وهيب حدثنا هشام عن أبيه عن حكيم بن حزام رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال اليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول وخير الصدقة عن ظهر غنى ومن يستعفف يعفه الله ومن يستغن يغنه الله وعن وهيب قال أخبرنا هشام عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم بهذا

التالي السابق


ثانيها حديث حكيم بن حزام : اليد العليا خير من اليد السفلى . الحديث ، وشاهد الترجمة منه قوله فيه : وخير الصدقة عن ظهر غنى . وهشام المذكور في الإسناد هو ابن عروة بن الزبير ، وقوله فيه : " ومن يستعف يعفه الله " ) يأتي الكلام عليه في حديث أبي سعيد بعد أبواب .

ثالثها : حديث أبي هريرة قال " بهذا " أي : بحديث حكيم ، أورده معطوفا على إسناد حديث حكيم بلفظ : " وعن وهيب " . والظاهر أنه حمله عن موسى بن إسماعيل عنه بالطريقين معا ، وكأن هشاما حدث به وهيبا تارة عن أبيه عن حكيم ، وتارة عن أبيه عن أبي هريرة ، أو حدثه به عنهما مجموعا ففرقه وهيب أو الراوي عنه . وقد وصل حديث أبي هريرة من طريق وهيب ، الإسماعيلي ، قال : " أخبرني ابن ياسين ، حدثنا محمد بن سفيان ، حدثنا حبان - هو ابن هلال - حدثنا وهيب ، حدثنا هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن أبي هريرة قال مثل حديث حكيم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث