الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قطع التلبية في الحج عند دخول الحرم

2697 - حدثنا يعقوب بن إبراهيم الدورقي ، ومحمد بن هشام قالا : حدثنا هشيم ، أخبرني ابن أبي ليلى قال محمد بن هشام : عن ابن أبي ليلى .

قال أبو بكر : فلما تدبرت خبر عبيد بن حنين كان فيه ما دل على أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قد كان يقطع التلبية عند دخول عروش مكة ، وخبر عبيد بن حنين أثبت إسنادا من خبر عطاء ؛ لأن ابن أبي ليلى ليس بالحافظ ، وإن كان فقيها عالما . فأرى للمحرم كان بحج أو عمرة أو بهما جميعا قطع التلبية عند دخول عروش مكة ، فإن كان معتمرا لم يعد إلى التلبية ، وإن كان مفردا أو قارنا عاد إلى التلبية عند فراغه من السعي بين الصفا والمروة ؛ لأن فعل ابن عمر كالدال على أنه رأى النبي - صلى الله عليه وسلم - قطع التلبية في حجته إلى الفراغ من السعي بين الصفا والمروة .

حدثناه الربيع بن سليمان ، حدثنا بشر بن بكر ، عن الأوزاعي قال : قال عطاء بن أبي رباح : كان ابن عمر يدع التلبية إذا دخل الحرم ، ويراجعها بعد ما يقضي طوافه بين الصفا والمروة .

[ ص: 1280 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث