الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى "وإن جهنم لموعدهم أجمعين "

القول في تأويل قوله تعالى : ( وإن جهنم لموعدهم أجمعين ( 43 ) لها سبعة أبواب لكل باب منهم جزء مقسوم ( 44 ) )

يقول تعالى ذكره لإبليس : وإن جهنم لموعد من تبعك أجمعين ( لها سبعة أبواب ) يقول : لجهنم سبعة أطباق ، لكل طبق منهم : يعني من أتباع إبليس جزء ، يعني : قسما ونصيبا مقسوما .

[ ص: 106 ] وذكر أن أبواب جهنم طبقات بعضها فوق بعض .

ذكر من قال ذلك :

حدثنا محمد بن المثنى ، قال : ثنا محمد بن جعفر ، قال : ثنا شعبة ، قال : سمعت أبا هارون الغنوي ، قال : سمعت حطان ، قال : سمعت عليا وهو يخطب ، قال : إن أبواب جهنم هكذا ، ووضع شعبة إحدى يديه على الأخرى .

حدثني يعقوب ، قال : ثنا ابن علية ، عن أبي هارون الغنوي ، عن حطان بن عبد الله ، قال : قال علي : تدرون كيف أبواب النار؟ قلنا : نعم كنحو هذه الأبواب ، فقال : لا ولكنها هكذا ، فوصف أبو هارون أطباقا بعضها فوق بعض ، وفعل ذلك أبو بشر .

حدثنا الحسن بن محمد ، قال : ثنا إسماعيل بن إبراهيم ، عن أبي هارون الغنوي ، عن حطان بن عبد الله عن علي ، قال : هل تدرون كيف أبواب النار؟ قالوا : كنحو هذه الأبواب ، قال : لا ولكن هكذا ، فوصف بعضها فوق بعض .

حدثنا هارون بن إسحاق ، قال : ثنا مصعب بن المقدام ، قال : أخبرنا إسرائيل ، قال : ثنا أبو إسحاق ، عن هبيرة ، عن علي ، قال : أبواب جهنم سبعة بعضها فوق بعض ، فيمتلئ الأول ، ثم الثاني ، ثم الثالث ، ثم تمتلئ كلها .

حدثنا الحسن بن محمد ، قال : ثنا شبابة ، قال : ثنا إسرائيل ، عن أبي إسحاق ، عن هبيرة ، عن علي قال : أبواب جهنم سبعة بعضها فوق بعض ، وأشار بأصابعه على الأول ، ثم الثاني ، ثم الثالث حتى تملأ كلها .

حدثنا ابن حميد ، قال : ثنا يحيى بن واضح ، قال : ثنا يونس بن أبي إسحاق ، عن أبيه ، عن هبيرة بن مريم ، قال : سمعت عليا يقول : إن أبواب جهنم بعضها فوق بعض ، فيملأ الأول ثم الذي يليه ، إلى آخرها .

حدثنا الحسن بن محمد ، قال : ثنا علي ، قال : أخبرنا محمد بن يزيد الواسطي ، عن جهضم ، قال : سمعت عكرمة يقول في قوله ( لها سبعة أبواب ) قال : لها سبعة أطباق .

[ ص: 107 ] حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : ثني حجاج ، عن ابن جريج ، قوله ( لها سبعة أبواب ) قال : أولها جهنم ، ثم لظى ، ثم الحطمة ، ثم السعير ، ثم سقر ، ثم الجحيم ، ثم الهاوية ، والجحيم فيها أبو جهل .

حدثنا بشر ، قال : ثنا يزيد ، قال : ثنا سعيد ، عن قتادة ، قوله ( لها سبعة أبواب لكل باب منهم جزء مقسوم ) وهي والله منازل بأعمالهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث