الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

310 - أخبرنا الإمام أبو موسى محمد بن عمر المديني الحافظ كتابة أن أبا القاسم غانم بن أبي نصر التنوخي أخبرهم - قراءة عليه - أنا أبو نعيم أحمد بن عبد الله ، أنا عبد الله بن جعفر بن أحمد بن فارس ، أنا يونس بن حبيب ، ثنا أبو داود ، قثنا عبد الرحمن بن أبي الزناد عن أبيه عن أبان بن عثمان قال : سمعت عثمان بن عفان يقول : سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول : ما من عبد يقول في صباح كل يوم أو مساء كل ليلة ( باسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ) إلا لم يضره شيء .

قال : وكان أبان قد أصابه ريح من الفالج ، فدخل عليه رجل فرأى ما به ففطن له أبان بن عثمان ، فقال : إن الحديث كما حدثتك ، ولكن لم أقله يومئذ ليمضي قدر الله .

رواه عبد بن حميد في " مسنده " عن محمد بن عمرو ، عن ابن [ ص: 435 ] أبي فديك ، عن يزيد بن فراس ، عن أبان .

ورواه أبو داود السجستاني في " سننه " عن القعنبي ، عن أبي مودود ، عن من سمع أبان بن عثمان ، وعن نصر بن عاصم الأنطاكي ، عن أنس بن عياض ، عن أبي مودود ، عن محمد بن كعب ، عن أبان بنحوه ، ولم يذكر القصة .

ورواه الترمذي ، وابن ماجه جميعا ، عن محمد بن بشار ، عن أبي داود ، عن ابن أبي الزناد ، عن أبيه بنحوه ، وقال الترمذي : حديث حسن صحيح غريب .

ورواه النسائي في " عمل يوم وليلة " عن محمد بن علي بن ميمون ، عن القعنبي ، عن أبي مودود ، عن رجل ، وعن قتيبة ، عن أنس بن عياض ، عن أبي مودود ، عن محمد بن كعب ، عن أبان .

وعن بندار ، عن أبي داود .

[ ص: 436 ] وعن دحيم ، عن ابن أبي فديك ، عن يزيد بن فراس ، عن أبان بن عثمان وليس فيه القصة .

ورواه أبو يعلى الموصلي في " مسنده " عن أبي خيثمة ، عن قدامة بن محمد بن قدامة المديني ، عن المنذر بن عبد الله الحزامي ، عن أبان .

ورواه أبو حاتم بن حبان ، عن ابن الجنيد ، عن قتيبة ، وعن محمد بن إسحاق ، عن الحسين بن عيسى البسطامي ، كلاهما عن أنس بن عياض .

أبو مودود : عبد العزيز بن أبي سليمان .

سئل الدارقطني عنه ، فذكر الاختلاف فيه ، فقال : حدث به عبد الرحمن بن أبي الزناد عن أبيه وهذا متصل وهو أحسنها إسنادا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث