الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر الخبر الدال على أن استحباب التمتع لمن قصد البيت العتيق وإيثاره على القران والإفراد

[ ص: 232 ] ذكر الخبر الدال على أن استحباب التمتع لمن قصد البيت العتيق

وإيثاره على القران والإفراد

3921 - أخبرنا ابن سلم قال : حدثنا عبد الرحمن بن إبراهيم قال : حدثنا الوليد بن مسلم قال : حدثنا الأوزاعي قال : حدثني عطاء ، عن جابر بن عبد الله ، قال : أهللنا مع النبي صلى الله عليه وسلم بالحج خالصا ، لا نخلط بغيره ، فقدمنا مكة لأربع ليال خلون من ذي الحجة ، فلما طفنا بالبيت ، وسعينا بين الصفا والمروة ، وأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نجعلها عمرة ، وأن نحل إلى النساء ، فقلنا بيننا : ليس بيننا وبين عرفة إلا خمس ، فنخرج إليها ومذاكيرنا تقطر منيا ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إني لأبركم وأصدقكم ، ولولا الهدي لأحللت ، فقام سراقة بن مالك ، فقال : يا رسول الله ، أمتعتنا هذه لعامنا هذا أم للأبد ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : بل للأبد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث