الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب المبادرة بالعمل الصالح والفتن وفضل العبادة في الهرج

جزء التالي صفحة
السابق

5242 [ 2843 ] وعن معقل بن يسار أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : العبادة في الهرج كهجرة إلي .

رواه أحمد (5 \ 25) ، ومسلم (2948) ، والترمذي (2201) ، وابن ماجه (3985) .

التالي السابق


و (قوله : " العبادة في الهرج كهجرة إلي ") قد تقدم أن الهرج : الاختلاط والارتباك ، ويراد به هنا الفتن والقتل ، واختلاط الناس بعضهم في بعض ، فالمتمسك بالعبادة في ذلك الوقت ، والمنقطع إليها المعتزل عن الناس ، أجره كأجر المهاجر إلى النبي صلى الله عليه وسلم ; لأنه يناسبه من حيث أن المهاجر قد فر بدينه عمن يصده عنه إلى الاعتصام بالنبي صلى الله عليه وسلم ، وكذلك هو المنقطع للعبادة ، فر من الناس بدينه إلى الاعتصام بعبادة ربه ، فهو على التحقيق قد هاجر إلى ربه ، وفر من جميع خلقه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث